Hidden Menu Latest

كاديلاك تعتمد على نظامها V2V لتواصل مركبة-إلى-مركبة لتطوير نظام V2I لتواصل مركبة-إلى-بنى تحتية

استعرضت سيارة كاديلاك CTS سيدان، إحدى مركبات الإنتاج العام الأولى في العالم التي تشتمل على نظام تواصل مركبة-إلى-مركبة (V2V)، قدرات جديدة خاصّة بنظام تواصل مركبة-إلى-بنى تحتية (V2I) وذلك بشكل ناجح خلال اختبارات تم القيام بها مؤخراً في ولاية ميشيغان الأمريكية. وقد تلقّت سيارات التطوير كاديلاك CTS بيانات آنية من أنظمة التحكّم المروري حول مراحل وتوقيت الإشارات المرورية في تجارب ناجحة بالتعاون مع وكالات الطرق في ميشيغان.

وتربط تقنية تواصل مركبة-إلى-بنى تحتية (V2I) سيارات كاديلاك التطويرية مع البنى التحتية المحيطة بها، مما يمكّن السيارة من تنبيه السائق حول عدّة أمور شاملة السلامة أو التنقّلية أو الظروف المناخية المرتقبَة.

ضمن هذا الإطار، تمكّنت الإشارات المرورية الموجودة بالقرب من حرم ’مركز جنرال موتورز وارن التقني‘ (GM Warren Technical Center) عند تقاطع شارعي ’12 ميل‘ و’13 ميل‘ من إرسال بيانات آنية إلى سيارات التطوير باستخدام بروتوكول التواصل المخصّص قصير المدى (DSRC)، وقد نبّهت هذه الرسائل السائقين حول إمكانية حدوث مخالفة عند الإشارة الحمراء في ظل السير بالسرعة الحالية. ومن شأن هذا أن يساعد في تفادي اتخاذ قرارات خطيرة شاملة مثل الكبح الفجائي أو التسارع عبر تقاطع مزدحم.

ولأجل ضمان الخصوصية الكاملة فيما يتعلّق بالسائق، فإن المركبات لا تبث عبر رسائلها أي معلومات خاصّة مثل رقم تعريف المركبة (VIN)، رقم التسجيل أو عنوان التحكّم بالوصول إلى الوسائط (MAC). وعلى سبيل المثال، في حال قيام مركبة متصلة بقطع إشارة حمراء، فإن هذه الإشارة الضوئية قادرة أن تبيّن قيام أحد ما بعبور الإشارة الضوئية بشكل خاطئ لكن دون تزويد اسم المركبة أو أي معلومة عنها. أما فيما يتعلّق بأمن الإنترنت، فهناك باقة من إجراءات للحماية لضامن عدم التأثير على إشارات DSRC التي يجري تبادلها فقط بين المركبة والبنية التحتية. وهذا مشابه لعملية التشفير المعتمَدة في تقنية تواصل لمركبة-إلى-مركبة (V2V) لدى كاديلاك.

كما تعمل هيئة ميشيغان للنقل وهيئة ماكومب كانتري للطرق وقسم الأبحاث والتطوير في ’جنرال موتورز‘ معاً بشكل وثيق لأجل التأكيد على الريادة في مجال المركبات المتصلة والمجهّزة آلياً. وتشكّل عمليات تطوير تقنيات السلامة، مثل أنظمة التواصل V2V وV2I، أسساً بارزة لمستقبل متميّز بقابلية التواصل والأمان الإضافي.

تجدر الإشارة إلى أن حلول تواصل مركبة-إلى-مركبة (V2V) لدى كاديلاك تعتمد على نظام GPS لتحديد الموقع وبروتوكول DSRC للاتصالات، مما يتيح التعامل مع 1,000 رسالة في الثانية الواحدة من مركبات متواجدة ضمن نطاق مدى يصل إلى 1,000 قدم. وتشكّل المركبات المزوّدة بتقنية V2V شبكة لاسلكية مخصّصة لهذا الغرض تمكّن من نقل المعلومات دون الاعتماد على عوامل أخرى مثل خطوط النظر أو الظروف المناخية الجيدة أو توافر تغطية شبكات الهواتف النقّالة.

يتم توفير ميّزة V2V بشكل قياسي في سيارة CTS سيدان طراز العام 2017 في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، وهي تكمّل باقة غنية من خصائص السلامة الفعّالة الموجودة أساساً في هذه السيارة.

Cadillac-V2I-Development-01.jpgCadillac-V2I-Development-02.jpg