Hidden Menu Latest

محرك Audi 2.5 TFSI يفوز بجائزة المحرك العالمي للعام كأفضل محرك ضمن فئته

أضافت شركة ’أودي‘ إنجازاً جديداً إلى سجلها الحافل بالنجاحات خلال حفل توزيع ’جوائز المحرك العالمي للعام‘، حيث نجح محرك العلامة الرائدة بإحراز جائزة ’المحرك العالمي للعام‘ وذلك للعام الثامن على التوالي. وحصدت ’أودي‘ هذه الجائزة المرموقة عن فئة المحركات التي تتراوح سعتها بين 2- 2.5 ليتراً مع محركها Audi 2.5 TFSI. ويشكل هذا الفوز الثالث عشر من نوعه والذي تحرزه العلامة في تاريخها.

وبهذه المناسبة، قال السيد بيتر ميرتنز عضو مجلس إدارة التطوير التقني لدى ’أودي‘: "لطالما ارتبطت المحركات ذات الأسطوانات الخمس باسم علامة ’أودي‘ لأكثر من 40 عاماً، ونحن نواصل ترقية وتطوير هذه الفئة من المحركات حتى الآن. وخلال العام الماضي، قمنا بطرح محرك سيارة Audi TT RS (يتراوح استهلاك الوقود المجمع بين 8,5-8,2* ليتر/100 كيلومتر؛ مع معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يتراوح بين 194- 187* جرام/ كيلومتر)، وهو نموذج جديد كلياً ويعد الأول من نوعه الذي يتم تصنيعه من الألومنيوم".

ولم تكتفِ لجنة تحكيم الجائزة بالثناء على الأداء المتميز للمحرك المكون من 5 أسطوانات فحسب، بل أشادت أيضاً بصوته المتميز على وجه التحديد. إذ يتمتع المحرك بخصائص صوتية مميزة تعود بالذاكرة إلى أصوات محركات سيارات ’الفئة ب‘ في ثمانينيات القرن الماضي. ويقل وزن المحرك بمقدار 26 كيلوجراماً (57,3 رطلاً) عن سابقه، ويرجع هذا الخفض بشكلٍ رئيسي إلى استبدال غطاء ذراع التدوير بآخر مصنوع من خلائط معدنية خفيفة الوزن. وأتاح ذلك لخبراء ’أودي‘ القدرة على تحسين أنماط توزيع الحمولة على محور السيارة بما يفضي إلى زيادة مستويات التحكم بالسيارة.

وتتوفر محركات Audi 2.5 TFSI في سيارات TT RS Coupé RS (يتراوح استهلاك الوقود المجمع بين 8,4-8,2* ليتر/100 كيلومتر؛ مع معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يتراوح بين 192- 187* جرام/ كيلومتر)، وسيارات TT RS Roadster RS (يتراوح استهلاك الوقود المجمع بين 8,5-8,3* ليتر/100 كيلومتر؛ مع معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يتراوح بين 194- 189* جرام/ كيلومتر)، وسيارات RS 3 Sedan (يتراوح استهلاك الوقود المجمع بين 8,4-8,3* ليتر/100 كيلومتر؛ مع معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يتراوح بين 191- 188* جرام/ كيلومتر)، وسيارات RS 3 Sportback (يتراوح استهلاك الوقود المجمع بين 8,4-8,3* ليتر/100 كيلومتر؛ مع معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يتراوح بين 192- 189* جرام/ كيلومتر). ومن خلال استطاعته البالغة 400 حصاناً مع عزم دوران قدره 400 نيوتن (295,0 رطل/ قدم) دورة في الدقيقة، يعد هذا المحرك أقوى المحركات ذات الخمس أسطوانات على مستوى العالم. ومن خلال هذه القدرة الهائلة، يمكن للمحرك أن يتيح لسيارة RS 3 Sportback الانطلاق من وضع الوقوف لتبلغ سرعتها 100 كيلومتر بالساعة (62,1 ميلاً بالساعة) خلال 4,1 ثانية فقط. وتبلغ السرعة القصوى القياسية في كلا نموذجي السيارة 250 كيلومتراً بالساعة مضبوطة (155.3 ميلاً بالساعة)، مع إمكانية زيادتها بشكل اختياري إلى 280 كيلومتراً بالساعة (174.0 ميلاً بالساعة).

ويتم تقديم جائزة ’المحرك العالمي للعام‘ على أساس سنوي منذ عام 1999. وتتألف لجنة تحكيم الجائزة من 65 صحفياً متخصصاً بالسيارات، وهي تقوم باختيار أفضل المحركات التي تم طرحها خلال العام بحسب فئاتها المختلفة. وتشكل هذه المرة الثالثة عشرة التي تحرز فيها ’أودي‘ هذه الجائزة العالمية المرموقة.

وخلال حفل توزيع الجائزة الذي أقيم بمدينة فرانكفورت الألمانية، قال البروفيسور روبرت ستادلر، رئيس مجلس إدارة شركة AUDI AG: "يجسد فوزنا بهذه الجوائز المرموقة قدرتنا على تحويل شعارنا ’التطور من خلال التكنولوجيا‘ إلى واقع ملموس، كما يبرهن على ريادتنا للعديد من مجالات الابتكار. وتتمتع ’أودي‘ حالياً بوضع تنافسي مريح، وهي تدأب حالياً على زيادة قدراتها التنافسية إلى حدودها القصوى ولاسيما في مجالات الديناميكا الهوائية، وبناء هياكل السيارات خفيفة الوزن، وقدرات الاتصال للسيارات، وأنظمة مساعدة السائق، وأنظمة القيادة الذاتية".

وتولى كل من ’مركز إدارة السيارات‘ وشركة ’برايس ووتر هاوس كوبرز‘ تقديم ’جائزة الابتكار للسيارات‘ للعام الخامس على التوالي. وتكرّم الجائزة مصنعي وموردي السيارات الأكثر ابتكاراً خلال هذا العام، وتم ترشيح ما يزيد عن 1162 ابتكاراً من 19 شركة مصنّعة و60 علامة رائدة في مجال السيارات للفوز بالجائزة.