News

"رينج روڤر سبورت" الجديدة 2018 في معرض دبي الدولي للسيارات

كشفت اليوم شركة "جاكوار لاند روڤر" الستار عن سيارتها "رينج روڤر سبورت" الجديدة، والتي سيتم عرضها لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط خلال معرض دبي الدولي للسيارات في 14 نوفمبر 2017.

وشهدت "رينج روڤر سبورت" تحولاً غير مسبوق على صعيد التكنولوجيا والكفاءة والقدرة والأداء بفضل تصميمها المحسّن وتقنياتها الاستهلاكية المتطورة. وقد باتت السيارة تتمتع الآن بقوة محركة تبلغ 575 حصاناً، مما يجعلها الأسرع بين سيارات رينج روڤر على الإطلاق. كما انتقلت إلى مستوى جديد من القدرة الديناميكية مع سمات متطورة تعزز حضورها أكثر من ذي قبل.

ويتم تصميم وهندسة وإنتاج سيارة رينج روڤر سبورت بالكامل في المملكة المتحدة، وقد تم بيع ما يزيد على 732 ألف سيارة منها منذ إطلاقها عام 2004. وساهم مزيجها الفريد من المظهر الأنيق والأداء القوي في ظهورها ضمن العديد من البرامج التلفزيونية والأفلام السينمائية حول العالم.

وفي إطار تعليقه على إطلاق السيارة، قال جيري ماكغفرن، مدير التصميم لدى "لاند روڤر": "عندما بدأنا بتصميم رينج روڤر سبورت الجديدة، كان من المهم الحفاظ على قدراتها الرياضية المتميزة مع تطوير تصميمها الخارجي. وتكشف إضافة التقنيات المستندة إلى التصميم - مثل نظام المعلومات والترفيه الجديد، والمصابيح الأمامية العاملة بتقنية الديودات الباعثة للضوء (LED) – عن سعينا المستمر لتعزيز حضور هذه السيارة بين العملاء".

وتم تحديث التصميم الخارجي للسيارة عام 2018 لتبدو أكثر ديناميكية وعصرية مع الحفاظ على طابعها العام. وتتجلى خطوط التصميم الجديدة في مقدمتها من خلال المصابيح الأمامية العاملة بتقنية ديودات "الليزر بيكسل" الباعثة للضوء (LED) والشبكة الأمامية المعاد تصميمها. ويكتمل ذلك مع مصدٍّ أمامي جديد ذي مظهر وثّاب.

وتتضمن المقصورة الداخلية نظام المعلومات والترفيه الجديد Touch Pro Duo الذي أطلق عليه مطوروه اسم (Blade)، وهو الأحدث والأكثر تطوراً من "جاكوار لاند روڤر". وينطوي هذا النظام على شاشتي لمس عاليتي الوضوح بقياس 10 بوصات تشكلان محور الكابين؛ وهو يمزج بين اللمسة المستقبلية الأنيقة، والواجهة سهلة الاستخدام، والأداء الوظيفي الاستثنائي.

وتم أيضاً تحسين تقنيات الاتصال في السيارة مع 14 نقطة ارتباط، ويتضمن ذلك مقبساً مخصصاً لشحن الحواسب المحمولة والأجهزة الأخرى. وهناك أيضاً مفتاح النشاط (Activity Key) الذي يوفر مستويات جديدة من الراحة لسائقي "رينج روڤر سبورت"، إذ يتيح لهم قفل وفتح السيارة دون الحاجة إلى مفتاح الفوب التقليدي – وهو تقنية مثالية لمحبي التجول في الهواء الطلق. 

وتم تزويد سيارة "رينج روڤر سبورت" الجديدة بمزيد من التقنيات لضمان أكثر قدر ممكن من الراحة والرفاهية:

  • ستارة شمسية تعمل بالإشارة: يتم فتحها وإغلاقها بواسطة نظام تحكم متطور يتحسس حركة اليد. وكل ما يستلزمه الأمر لفتح وإغلاق هذه الستارة هو تحريك اليد نحو الأمام والخلف أمام مرآة الرؤية الخلفية
  • مساعد القطر المتطور: يعالج هذا النظام جنوح العربات المقطورة عند القيادة إلى الخلف، إذ يمكن للسائق ببساطة أن يوجه المقطورة نحو المكان الذي يريده باستخدام وحدة التحكم الدوّارة في نظام الاستجابة للتضاريس 2.
  • المصابيح الأمامية العاملة بتقنية "الليزر بيكسل" الباعثة للضوء (LED): وهي تقنية متطورة توفر إضاءة أفضل مع ميزة الإطفاء الذكي لأقسام من الديودات لتفادي انبهار السائقين في الاتجاه المعاكس.

ولأولئك الذين ينشدون أقصى درجات الأداء في سيارة رياضية متعددة الاستخدامات (SUV)، سيجدون ضالتهم المنشودة في شقيقتها ذات الطراز SVR؛ حيث ارتقت "رينج روڤر سبورت" إلى مستويات جديدة مع قوة محركة تبلغ 575 حصاناً، وتسارع يبلغ 4,5 ثانية فقط لبلوغ سرعة 100 كم/سا من الإنطلاق (0- 60 ميل/سا خلال 4,3 ثانية). ومع التعديلات الجريئة في التصميم وزيادة استخدام ألياف الكربون في هيكلها، أصبحت "رينج روڤر سبورت" الجديدة أكثر سرعة ورشاقةً ودراماتيكية من ذي قبل.

وبعد تصميم وهندسة السيارة ضمن مراكز تطوير "جاكوار لاند روڤر" في المملكة المتحدة، سيتم إنتاج "رينج روڤر سبورت" الجديدة في مصنع سوليهول التابع للشركة؛ وهي متوفرة للطلب الآن على أن يتم تسليمها مطلع عام 2018.

2018-Range-Rover-Sport-2.jpg2018-Range-Rover-Sport-3.jpg2018-Range-Rover-Sport-1.jpg