جديد العالم

كاديلاك سي تي أس ٢٠١٤

مع الجيل الجديد منها، ضخت كاديلاك في سيارتها سي تي أس جرعة ضخمة من التكنولوجيا الحديثة والمتطورة وعلى كافة الأصعدة تثبّت وضعها كأحد أبرز سيارات فئتها على الإطلاق.

الجيل الثالث

سي تي أس هي سيدان متوسطة قدمتها كاديلاك أول مرة في عام ٢٠٠٢ لتنافس أمثال أودي إيه ٤ والفئة الثالثة ومرسيدس سي، وقد ظهر منها جيل ثاني في عام ٢٠٠٧ ليظهر الجيل الثالث اليوم مثبتاً أعمدة السيارة في فئتها والأسواق بشكلٍ أكبر. وتظهر سي تي أس حالياً بفئة سيدان سيليها في حال اتبعت كاديلاك نفس الخطة السابقة، طرازات ستيشن واجن وكوبيه إضافةً إلى طراز ڤي الرياضي من فئات الجسم الثلاثة.

تصميم هاديء أكثر

جاءت سي تي أس وكما يبدو بخطوط ناعمة أكثر من سابقتها تمّ تخفيف الخطوط الحادة والمستقيمة سعياً وراء جعلها مقبولة من قبل أكبر عدد ممكن من الزبائن. ونرى في التصميم الجديد معالم كاديلاك الثابتة مثل الواجهة الأمامية بشكل ترس وغطاء محركها المنتفخ قليلاً والمصابيح الخلفية العامودية الطويلة والرفارف المرتفعة. بالحجم، تمّ زيادة طول قاعدة العجلات (٣٠ ملم) والطول الخارجي (١٢٧ ملم) وانخفض الإرتفاع. ولتحسين الأداء والإقتصادية، خفضت كاديلاك وزن سيارتها اليوم بفارق ٩٠ كلغ عن السابق بوزن يبدأ من ١٦٤٠ كلغ هي أخف اليوم من بي أم دبليو الفئة االثالثة. التجديد الشامل وصل إلى المقصورة نجد اليوم واحدة صممت وصنعت بإتقان أكبر ومواد فاخرة جداً، ولوحة القيادة جديدة يتصدرها نظام كيو. وتقدّم السيارة كامل عتاد الراحة والفخامة مع نظام عرض مركزي وملاحة ونظام كيو ومفتاح إلكتروني ونظام لتشغيل المحرك عن بعد ونظام موسيقى بوز ومقاعد أمامية كهربائية بعشرين وضعية ومدفأة ومبردة ومكيّف إلكتروني بمستويين ومقابس متعددة وبارك أسست وغيرها الكثير. وتحصل سي تي أس أيضاً على أنظمة كاديلاك الجديدة للأمان والتي رأيناها في أكس تي أس مثل كبح تلقائي عند الإحساس بخطر الإصطدام الوشيك وعدم تدخّل السائق وكروز كنترول متكيّف وبرايك أسست ذكي ونظام لتحذير السائق قبل الإصطدام الأمامي ومقعد ارتجاجي للتحذير ونظام لتحضير السيارة للإصطدام ونظام بلس ونظام تحذير تغيير المسار ومصابيح متكيفة، وعشرة أكياس هواء.

محرك ڤي ٦ توربو مزدوج

توفرت سي تي أس بثلاث محركات يسطع بينها محرك جديد كلياً يظهر هنا لأول مرة يتألف من ست أسطوانات توربو مزدوج سعة ٣.٦ ليتر بقوة ٤٢٠ حصاناً و٥٨٣ نيوتن متر هو أقوى محرك في الفئة لتسارع في ٤.٦ ثوان. والدفع مع هذا المحرك خلفي أو رباعي مع علبة تروس جديدة كلياً أوتوماتيكية ثماني نسب. والمحركين الأخرين هما ٦ أسطوانات ٣.٦ ليتر ببخاخ مباشر بقوة ٣٢١ حصاناً و٣٧٣ نيوتن متر يحصل على علبة الثماني نسب بالدفع الخلفي أو علبة الست نسب بالدفع الرباعي، والثالث ٤ أسطوانات توربو سعة ليترين بقوة ٢٧٢ حصاناً و٤٠٠ نيوتن متر بدفع أمامي وعلبة الست نسب فقط.

نظام التعليق جديد كلياً بتصميمه وتفاصيله صنعت معظم أجزاءه من الألومنيوم وهناك نظام ماجنارايد المغنطيسي الإلكتروني الذي يعمل على تعديل وتغيير نبض التعليق بشكلٍ فوري. ولتتماشي السيارة مع طاقتها الأعلى، زودت سي تي أس قياسياً بنظام مكابح من شركة برمبو بأسطوانات مهواة لكافة العجلات بقطر ٣٢١ ـ ٣٤٥ ملم في الأمام و٣١٥ ملم في الخلف معالجة بمادة كيماوية لمنع تعرضها للصدأ. ونظام ستابيليتراك للتحكّم بالتوازن قياسي. من التجهيزات التقنية الجديدة في سي تي أس أيضاً مقود بمساعد كهربائي متغيّر اعتماداً على  سرعة السيارة. والعجلات ١٧ و١٨ و١٩ بوصة.

2014-Cadillac-CTS-016.jpg2014-Cadillac-CTS-015.jpg