News

سيّارة BMW X1 الجديدة، متعة قيادة لا حدود لها الاّن في السعودية

استقبلت شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل والموزع المعتمد لمجموعة BMW في المملكة العربية السعودية، سيارة BMW X1 في صالات عرضها. والجدير بالذكر أنّ أكثر من 740 ألف وحدة من هذه السيّارة بيعت حول العالم. فسيارة BMW X1 حديثة الإضافة تلفت الأنظار بتصميمها الجديد وطابعها الرياضيّ الذي يتميز بفعالية مطلقة وبمجموعة من مزايا التجهيزات الابتكارية في مجال الراحة والسلامة والترفيه المعلوماتيّ.

 ترتكز سيارة BMW X1 الجديدة للمرة الأولى على نظام الدفع بالعجلتين الأماميتين وقد جهّزت بنظام BMW xDrive الذكي بالدفع الكلي لتوفير تجربة قيادة رائعة حتى على أصعب الطرقات. ويعكس انتقال سمات التميّز من سيارة BMW X1 الأصلية إلى طراز الجيل الثاني الجديد كلياً عمليّة نضوج هائل يعكسها بشكل واضح تصميم المقصورة الداخلية لسيارة النشاطات الرياضية الجديدة كلياً وخارجها. كان الجيل الأول من سيارة BMW X1 العضو المؤسس لفئة السيارات المدمجة الفاخرة وجعلها في الواقع تختصر متعة القيادة التي تشتهر بها طرازات X من BMW.

 في هذا الإطار، قال ستافروس باراسكيفايديس، المدير العام لشركة محمد يوسف ناغي للسيارات: "يسعدنا الترحيب بسيارة BMW X1 في صالات عرضنا وتوفير تجربة جديدة معها في مجال سيارات النشاطات الرياضية من خلال كافة المزايا التي جعلت عائلة X من أنجح طرازات BMW في المملكة العربية السعودية. وفيما نستمرّ في منح عملائنا منتجات متكاملة، نحن على ثقة بأنّ سيارة BMW X1 الجديدة ستشكّل إضافة ممتازة إلى المجموعة."

 علاوة على ديناميكيتها وفعاليتها الرائدتين، تتميّز BMW X1 الجديدة بمجموعة من التجهيزات المبتكرة التي تضعها في مكانة مميّزة في هذه الفئة، ومن هذه المزايا الاختيارية المصابيح الأمامية بتقنية LED الكاملة، ونظام التحكّم الديناميكي بالمخمّدات، وشاشة العرض على الزجاج الأمامي، ونظامDriving Assistant Plus لمساعدة السائق.

  طراز يتّسم بمواصفات BMW X المعهودة: أبعاد قوية، ومزايا متنوّعة ملفتة، ومواصفات راقية وراسخة

تمنح الأبعاد المتينة، والحضور القوي، والخطوط الديناميكية سيّارة BMW X1 الجديدة طلة بارزة وتؤكّد على مكانتها كأصغر عضو في عائلة طرازات BMW X. وقد زاد ارتفاع الطراز الجديد مقارنة بالطراز السابق بـ53 ملم، ممّا ساهم في زيادة رحابة المقصورة. وبفضل زيادة علو المقاعد بشكل ملحوظ (36 ملم من الأمام، و64 ملم من الخلف)، أصبحت رؤية السائق أفضل.

 وازدادت المساحة المخصصة للركبتين في الجهة الخلفية بـ37 ملم في السيّارة ذات المواصفات القياسية، وحتّى 66 ملم في المقعد الخلفي القابل للتعديل ، بينما ارتفعت سعة الصندوق إلى 505 ليترات، أي أكثر بـ85 ليتراً من السيّارة السابقة. وعند طيّ مسند الظهر في المقعد الخلفي القياسي المنقسم إلى مقعدين كبيرين متساويين مع مقعد أصغر في الوسط (40:20:40)، والذي يمكن اختياره بزاوية قابلة للتعديل، تزداد سعة الصندوق إلى 1550 ليتراً. ويؤمّن التصميم المزيد من تنوّع المزايا بفضل مسند ظهر الراكب الأمامي الاختياري قابل للطيّ والمقعد الخلفي الذي يمكن تحريكه إلى الأمام والخلف بمقدار 13 سم.

تجمع المقصورة في سيّارة BMW X1 الجديدة بين تصميم القمرة المتمحور حول السائق الذي بات من أبرز سمات هذه الطرازات مع لمسات تبرز متعة القيادة بأسلوب سيّارة النشاطات الرياضية القوي وبين الأجواء الراقية العصرية. وتشمل المعدات القياسية التكييف، ونظاماً سمعياً بفتحتي  USBوAUX-in، ونظام التشغيل iDrive، مع شاشة قياس 6.5 بوصة مدمجة في لوحة التحكّم على شكل شاشة مستقلة.

 جيل جديد من المحرّكات ونظام  xDriveالمحسّن للسير بالدفع الكلي

يعمل الجيل الثاني من طراز BMW X1 sDrive20i بمحرّك يعمل بالوقود مؤلّف من أربع أسطوانات سعة ليترين يعمل بقوة 141 كيلوواط/192 حصاناً، ويتسارع من صفر إلى 100 كلم/ساعة في غضون 7.7 ثانية، ويستهلك بين 5.9 و6 ليترات/100 كلم، ويصدر ما بين 136 و139 غ من ثاني أكسيد الكربون كل كلم.

 وتمّ أيضاً تطوير نظام xDrive الذكي للدفع الكلي في سيّارة BMW X1 الجديدة. ويستعين هذا النظام الفعال والمدمج الذي يوفّر الوزن بقابض متعدّد الصفائح يتمّ التحكّم به هيدروليكياً-كهربائياً لتوزيع الدفع بين المحورين الأمامي والخلفي حسبما تقتضي الحاجة.

 نظام BMW EfficientDynamics: خفيف الوزن وانسيابي

بالإضافة إلى الجيل الأحدث من محرّكات BMW EfficientDynamics، يساهم استخدام نظام BMW EfficientLightweight وإجراءات الديناميكيات الهوائية الشاملة المصمّمة للحدّ من الجرّ في زيادة توفير الوقود في سيّارة BMW X1 الجديدة. ويتقلّص وزن السيّارة بفضل مزيج ذكي من المواد يجمع بين الفولاذ القوي وبين الألمنيوم خفيف الوزن، فغطاء الصندوق والمصدّات ومكوّنات الهيكل المتعدّدة مصنوعة من الألمنيوم. ويبلغ معامل الجرّ 0.28 فقط، وهذا رقم مذهل في سيّارة من هذه الفئة، بفضل التحكّم بفتحات الهواء على الشبك الأمامي، والستائر الهوائية، وموجّهات الهواء على أقواس العجلات. وتنضمّ إلى هذه الإجراءات مزايا إضافية شأن خاصية الوقوف والانطلاق التلقائية، ونمط ECO PRO، وناقلات الحركة المحسّنة اليدوية والأتوماتيكية التي تؤمّن الانتقال إلى سرعة أعلى من دون فقدان راحة القيادة. وتساهم كل هذه الإجراءات مجتمعةً في تأمين هذه المستويات الممتازة من توفير الوقود في سيّارة BMW X1 الجديدة.

سباستيان لوب ينضم الى فريق "بيجو هانسن" بطل العالم في "رالي كروس"

سوف ينضم سائق سباقات السيارات وبطل العالم للراليات تسع مرات مغامر رالي داكار الفرنسي

سباستيان لوب إلى فريق "بيجو هانسن" لخوض غمار منافسة موسم كامل لبطولة العالم

للرالي كروس التي ينظمه الاتحاد الدولي للسيارات هذا الموسم والذي يبدأ في البرتغال

في 15 إبريل/نيسان المقبل وينتهي في الأرجنتين في 27 نوفمبر/ تشرين الثاني.

 سوف يكون لوب زميل تيمي هانسن في فريق من سيارتين هذا العام، إذ سيقود " 208 WRX Supercar" بقوة 550 حصاناً: التي تتفوق على الوحش 2008 DKR بقوة 350 حصاناً التي قادها عبر أمريكا الجنوبية في يناير/كانون الثاني الماضي متصدراً رالي داكار حتى منتصف الطريق في ذلك السباق الأسطوري البالغ 10 آلاف كيلومتر.

 وبعدما حقق المزيد من بطولات السباقات والانتصارات أكثر من أي سائق آخر، فإن هذا التوجه الأخير نحو الرالي كروس يؤكد مكانة رياضي "ريد بُل" البالغ من العمر 42 عاماً كملك القيادة على الطرقات الوعرة.

 وقال لوب في المناسبة "إنني متحمس جداً لخوض غمار هذه الفرصة للمشاركة في بطولة رالي كروس الكاملة للمرة الأولى".

وأضاف "لقد كنت محظوظاً للمشاركة في بعض السباقات المدهشة حقاً على مرّ السنين، ولكن رالي كروس مع القوة المطلقة والقدرة التنافسية لبيجو WRX 208 إضافة إلى طبيعة المنافسة الشديدة، سوف تكون مسألة مميزة للغاية. إن السيارة والاستراتيجية الموضوعة لهذا النوع من السباق هي جديدة كلياً بالنسبة لي، لذا، ينتظرني الكثير من أجل أن أتعلمه، ولكنني آمل أن أكون قادراً على المنافسة في وقت قريب جداً".

 وسوف يبدو لوب (#9) كمبتدء مرة أخرى مقارنة بزميله في الفريق تيمي هانس وصيف بطل العالم (21#) الذي كان حصل على الميدالية الذهبية في رالي كروس في دورة العام 2012 في كاليفورنيا، كما شارك أيضاً في دورة الإياب في لوهيك في فرنسا العام 2013. 

 من جهته، قال كينيث هانسن مديرالفريق "في الموسم الماضي أثبتنا أن لدينا القدرة على الأداء في المجموعة مع تيمي هانسن ودافي جينّي". وتابع "بإضافة سباستيان لوب إلى المعادلة، سوف نكون أقوى. إن رالي كروس هو واحد من أصعب المجالات للهيمنة، فلا مجال للخطأ. إن لوب لديه قدرات مذهلة على التكيّف، وليس لديّ أدنى شك في أنه سيكون منافساً شرساً".

 وسوف يشكل تيمي هانسن وسباستيان لوب فريقاً رائعاً، وذلك بهدف الفوز بلقبي كل من الفريق والسائق لهذا العام.

 وعلّق تيمي هانسن "لقد راقبت سباستيان لوب عن كثب طوال حياتي: حتى أني التقيت به مرة واحدة لكي أحصل على توقيعه. ولذلك، فإن العمل معه الآن هو بمثابة حلم قد أصبح حقيقة بالنسبة لي. بقي لدي الكثير لكي أتعلمه، لذلك، فإن الحصول على نصيحة منه سوق يكون مذهلاً. وأنا متأكد من أنه سوف يكون لديه الكثير من أمور معينة لكي يتعلمها مني في الرالي كروس. هذه هي الطريقة التي آمل من أن تمكّننا معاً من السير نحو الأمام: الاندفاع نحو آفاق جديدة ومساعدة بعضنا البعض لكي نتألق". 

 وقبل بداية الموسم، فإن سباستيان وتيمّي قد باشرا تجارب قاسية في موطن هانسن على مسار جليدي صعب على بحيرة متجمّدة في منطقة آر في السويد. لمشاهدة الفريق خلال استعداده للمبارزة في ساحة الرالي كروس اضغط هنا.

 أكاديمية بيجو هانسن

هذا العام، سوف تكمل مجموعة من أربع سيارات بيجو 208 WRX بطولات رالي كروس العالمية والأوروبية. كذلك الأمر، فإن طاقم بيجو سبورت وهانسن موتورسبورت قد بدأ مغامرة فريق جديد مع أكاديمية بيجو هانسن هذا العام، مع دافي جينّي وكيفن هانسن.   

 وقال كينيث هانسن "إن دافي يواصل دربه كمنافس قوي في سلسلة 2016، في حين أن كيفن هو منافس في هذه السلسلة ويتعلم بسرعة قياسية".

  وأضاف "أتطلع بشغف لرؤية مدى سرعة كيفن في التعلم من خلال القيادة إلى جانب سائق

 يتمتع بهذا القدر من الخبرة مثل دافي. إنها فرصة عظيمة بالنسبة له ولأكاديمية

بيجو هانسن بالكامل".  

 وسوف يكون الفرنسي دافي جينّي (#17) الذي فاز بسباقين في بطولة العام الماضي بمثابة

مرشد للفريق الجديد وقيادة بيجو 208 WRX في بطولة رالي كروس العالمية  هذا الموسم.

 وقال جينّي في معرض تعليقه على هذا الحدث "في العام 2015، كانت أول بطولة رالي كروس عالمية لي مع فريق بيجو هانسن، حققت الفوز في كندا وألمانيا وحللت في المركز الخامس بشكل عام. أنا سيعد جداً لمواصلة العمل مع واحد من الفرق الأكثر قدرة على المنافسة، وتبادل تجربتي مع كيفن في ظهوره الأول في أبرز سلسلة دولية". 

 ويشار إلى أن كيفن هانسن الفائز ببطولة RX Lites والذي حل في المرتبة الثانية في بطولة السويد في العام 2015، سوف ينافس في بطولة رالي كروس الأوروبية في العام 2016 إضافة إلى مباريات مختارة.   

وأوضح كيفن هانسن "إنه لأمر عظيم أن يكون جينّي دافي على رأس الفريق واقتناص فرصة التعلم من سائق على هذا القدر من الخبرة في القيادة". وتابع "إنه يمتلك الكثير من الخبرة وهو مدرّب جيد، خصوصاً الآن، كوني سوف أنافس في  جزء من هذه السلسلة العالمية".

 نبذة حول رالي كروس

يجمع رالي كروس ما بين السباقات والراليات من خلال تشجيع مجموعة من المتنافسين ضد بعضهم البعض على دوائر مختلطة من الإسفلت والحصى عبر سلسلة من أشواط تصفية السباقات. ويتم استبعادهم تدريجياً على طول الطريق وصولاً إلى المباراة النهائية، إلى حين انحسار المنافسة بين الأكثر سرعة الأكثر شجاعة  على لقب البطولة.

 مع كل مجموعة تحتوي على منافسين نهائيين يباعد فيما بيهم سنتيمرات فقط، ومجموع كلي يبلغ حوالي 3500 قوة حصانية بفضل سيارات أسرع من الفورمولا واحد، فإن رالي كروس هو واحد من أكثر نماذج السرعة في النمو في رياضة السيارات في العالم.

لاند روڤر تطلق أول تطبيق اجتماعي للهواتف الجوّالة خاص بالقيادة على الطرقات الوعرة

مع تمتّع منطقة الشرق الأوسط بأعلى معدّلات انتشار الهواتف الذكية في العالم، جمعت لاند روڤر، الشركة المختصة بصناعة سيّارات الدفع الرباعي الفاخرة، بين تراثها العريق في عالم القيادة على الطرقات الوعرة وشغفها بالابتكار لتطوّر أول تطبيق اجتماعي للهاتف الجوّال مخصص لعشاق القيادة على الطرقات الوعرة. وتم تصميم التطبيق الذكي الذي يحمل اسم "أرضي" ليكون بمثابة وسيلة أساسية تسهل القيادة على مختلف الطرقات الوعرة في المنطقة، حيث يتيح لعشاق المغامرة توثيق ومشاركة رحلاتهم الشيقة. ويمكن تحميل التطبيق الآن على الهواتف الجوالة والأجهزة اللوحية العاملة وفق نظامي iOS وأندرويد.

وقامت لاند روڤر بتطوير تطبيق الهواتف الجوالة "أرضي" لمواكبة الإقبال المتنامي على القيادة على الطرقات الوعرة في منطقة الشرق الأوسط، إذ أظهرت نتائج البحوث أن المنطقة تتصدر العالم من حيث القيادة على هذه الطرقات، ليس هذا فحسب بل والأكثر استخداماً للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي أصبحت أداة أساسية لدعم شغفهم وهوايتهم. ووفقاً لأحدث البحوث[1]، بلغ استخدام الهواتف الذكية ذروته في المنطقة حالياً، إذ تصل نسبة مستخدميها في قطر إلى 209%، تليها الكويت بنسبة 192%، ثم البحرين بنسبة 188%، والإمارات العربية المتحدة بنسبة 187%، وأخيراً المملكة العربية السعودية بنسبة 181%. وإن أخذنا بعين الاعتبار تواصل النمو السكاني في المنطقة وعدم وجود أي مؤشرات على انخفاضه، فمن المتوقع أن يشهد استخدام الهواتف الذكية ارتفاعاً ملحوظاً بنسبة تقارب 40% خلال الأعوام القليلة القادمة.

ويتضمن تطبيق "أرضي" للهاتف الجوال مجموعة من الخصائص التي تتسم بالابتكار والفائدة وتمتاز بقدرتها على جذب وترفيه المستخدمين، مما يميزه عن أي تطبيق آخر في السوق، ويمكن للتطبيق القيام بالمهام التالية:

  • تسجيل المسار أثناء القيادة على الطرقات الوعرة (ويمكن للتطبيق حفظ الملفات دون الاتصال بالإنترنت، ليتم تحميلها بشكل آلي حال توفر الاتصال)
  • متابعة أنشطة هواة ومحترفي القيادة الوعرة من مستخدمي التطبيق في المنطقة
  • مشاركة المسارات المسجّلة على قنوات التواصل الاجتماعي بالإضافة إلى إضافة الصور إلى المسارات ووسم الأصدقاء المشاركين في الرحلات
  • إرسال إشارة استغاثة عبر تطبيق "أرضي" لطلب المساعدة من المستخدمين الآخرين المتوادجدين في الجوار
  • القيام بالبحث واستخدام المسارات المقدّمة من قبل المغامرين الآخرين، كما يمكن اختيار الإبقاء على أقصى درجات الخصوصية لإخفاء المسارات والأنشطة المسجّلة.
  • الحصول على الترفيه من خلال الفوز بأوسمة تتعلق بالإنجازات على الطرق الوعرة والتباهي بها
  • توفير المعلومات الأساسية للقيادة في الصحراء مثل أحوال الطقس واتجاهات الصلاة بالإضافة إلى قائمة باتجاهات بمحطات الوقود القريبة

وفي إطار تعليقها على تطبيق "أرضي"، قالت هناء ناجي، مديرة التسويق في جاكوار لاند روڤر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "يعتمد نهجنا على الاستفادة من التكنولوجيا لابتكار تطبيقات من شأنها جعل حياة عملائنا أكثر سهولة وإثراء تجاربهم وتوفير وسيلة تتيح لهم التواصل مع الأشخاص الذين يتقاسمون معهم الاهتمامات والشغف نفسه."

وأضافت: "قام مجموعة من عشاق القيادة على الطرقات الوعرة باختبار تطبيق "أرضي" ، ويغمرنا الحماس لطرحه أمام محبي المغامرة من الهواة والمحترفين. ونتمنى بأن ينجح التطبيق في إثبات جدارته كوسيلة قيمة من شأنها مساعدة المستكشفين على الاستمتاع بتضاريس المنطقة الغنية والمتنوعة."

ويعد تطبيق "أرضي" للهاتف الجوّال جزءاً من منصة التواصل الإقليمية المبتكرة أرضي، والتي تحتفي بالأثر الذي أحدثته الثقافة العربية على المجتمع المعاصر. وتم إطلاق منصة أرضي عام 2014، لالتقاط قصص ومحتوى متفرد من كافة المصادر ومنها فيلم لاند روڤر بعنوان "مشروع الخط العربي" وعدد من المجسمات الفنية ذات الصلة، وسلسلة أفلام "أرضي، مصدر إلهامي" الملهمة، إضافة إلى تشكيلة مختارة من الإرشادات والفيديوهات والصور التي يقدمها مستخدموا هذه المنصة من خلال استخدام الوسم #MYLAND عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة. كما يتضمن التطبيق مجموعة من المحتوى الفني المبتكر الذي يأتي كثمرة للشراكة بين لاند روڤر وسوني ميوزك إنترتينمنت، ويمكن الاطلاع على المحتوى من خلال الموقع الإلكتروني myland.landrover-me.com.

بنتلي "بنتايغا" متوفرة للطلب الآن في معارض الغسان للسيارات

أعلنت مؤسسة غسان عبد الرحمن السليمان التجارية "الغسان للسيارات"، الوكيل الرسمي لسيارات بنتلي في المملكة العربية السعودية، بدء استقبال طلبات شراء سيارة بنتلي "بنتايغا" Bentayga الرياضية الفاخرة متعددة الاستعمالات، التي يبدأ ثمنها من 955,000 ريال سعودي. وتجول حالياً هذه السيارة، الأحدث في مجموعة بنتلي، على صالات عرض الشركة في مُدن المملكة الرئيسية، ما يتيح للعملاء الحاليين والمُحتملين فرصة الاطلاع على شخصيّتها الفذّة وحرفيّتها المذهلة وتقنيّتها الرائدة عن كثب.

 انسجاماً مع مكانة السيارة المتألقة وتاريخ بنتلي العريق، جرى تصميم "بنتايغا" الجديدة بالكامل كي تتيح للسائق إضفاء لمسته الشخصية على تصميمها وتجهيزاتها بشكل جذري قلّ نظيره في قطاع السيارات. لذلك، وفّرت الشركة البريطانية لـ "بنتايغا" كماً هائلاً من التجهيزات الاختيارية والإكسسوارات الإضافية التي تتلاءم مع شتّى الاحتياجات الحصرية والأذواق العصرية، ما يتيح للعملاء خيارات جمّة لإضفاء لمستهم الشخصية على السيارة وفقاً لمتطلّباتهم الصارمة.

تويوتا لاند كروزر الجديدة "مفخرة الأرض" تسجل نمواً كبيراً في المبيعات

أعلنت الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لسيارات تويوتا بدولة الإمارات العربية المتحدة، عن تسجيل سيارة تويوتا لاند كروزر الجديدة والفائزة بجائرة السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات للعام من مجلة ويلز، وكذلك جائزة سيارة الدفع الرباعي للعام من مجلة إيفو الشرق الأوسط، نمواً كبيراً في المبيعات وذلك منذ طرحها في شهر أكتوبر الماضي، حيث حققت ارتفاعاً ملموساً في  المبيعات بنسبة بلغت 19% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

 ويُعزى هذا النمو الملحوظ في المبيعات إلى حد كبير للتغييرات الـ 13 التي طالت التصميم الخارجي، والتصميم الداخلي الجديد الذي حمل اسم ‘Life Control Layout’، وناقل الحركة الذي يتكون من 8 سرعات الأول ضمن فئته، وباقة من تقنيات السلامة المتقدمة المعروفة باسم Toyota Safety Sense P، بالإضافة إلى مزايا تقنية متطورة،  لترسخ لاند كروزر الجديدة  مكانتها كسيارة رياضية متعددة الاستخدامات رائدة ضمن فئتها في دولة الإمارات.

 وقال سعود عباسي، مدير الإدارة العام تويوتا في الفطيم للسيارات: "لاقت سيارة لاند كرور الجديدة ترحيباً حاراً من قبل السائقين في دولة الإمارات، سواء كانوا من العملاء الحاليين الراغبين بتحديث سياراتهم أو من العملاء الجدد الذين انضموا لعائلة تويوتا. وقد اشتملت لاند كروزر الجديدة على العديد من المزايا الأولى ضمن فئتها، بما يعزز مكانتها الرائدة بدون منازع ضمن فئة هذه السيارة الاستثنائية". 

 وتعد لاند كروزر 2016 سيارة مميزة على نحو فريد بفضل منصتها الجديدة التي توحي بالحضور الطاغي وشكلها الرائع الذى يبرز فيه تكامل غير مسبوق، وتعد كذلك سيارة عملية للقيادة داخل المدن كما أنها المركبة المعتمدة لتحمّل الاستخدام الشاق على كافة التضاريس. وتأتي لاند كروزر بعجلات ألمنيوم مصقولة اختيارية قياس 20 بوصة، بالإضافة إلى ذلك  ينضح التصميم الخارجي لـ لاند كروزر الجديدة بإطلالة واثقة وحضور لا مثيل له بفضل غطاء المحرك والشبك الذين خضعا لإعادة تصميم مبتكرة، فيما يبرز في مؤخرة السيارة هيئة أكثر ثباتاً مع الباب الخلفي المعدّل والأضواء معادة التصميم.

  وحافظ التصميم الداخلي الذي يتمحور حول الاستخدام الحدسي والمزايا العملية على مساحته الواسعة والفسيحة،  مع أجواء مترفة في جميع أنحاء المقصورة الداخلية بما في ذلك  التنجيد المتقن بالجلود الأصلية عالية الجودة، والإضافات المعدنية للزينة التي استكملت التجربة المترفة في التصميم الداخلي. كما تم تزويد لاند كروزر 2016 بناقل حركة أتوماتيكي مكون من 8 سرعات للمرة الأولى ضمن فئتها، بما يضفي هدوءاً وسلاسة غير مسبوقة لأداء لاند كروزر الأسطوري على كافة التضاريس. 

 وأوضح عباسي: "تولي تويوتا اهتماماً كبيراً لآراء العملاء حيث وفرت لهم مركبة تلبي كافة احتياجاتهم بغض النظر عن مكان تواجدهم. ومن اللافت للنظر أن هذا النمو طال أيضاً مبيعات لاند كروزر بيك- أب، والتي حققت زيادة مذهلة في المبيعات بنسبة بلغت 42.2%   مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بما يعد إنجازاً رائعاً على جميع الأصعدة".

 تتوفر لاند كروزر 2016 بثلاث خيارات  مختلفة من المحركات بما يناسب احتياجات العملاء، وتشمل محرك سعة 4.0 لتر مكون من 6 اسطوانات على شكل حرف V،  ومحرك سعة 4.6 لتر مكون من 8 اسطوانات على شكل حرف V، وكذلك محرك سعة  5.7 لتر مكون من 8 اسطوانات على شكل حرف V المزوّد بناقل حركة أتوماتيكي 8 سرعات الأول ضمن فئتة. أما بالنسبة للفئات المتوفرة فتضم كلا من EXR، وGXR، و VXR.

 وتتوفر سيارة لاند كروزر في جميع صالات عرض تويوتا في الامارات وتبدأ أسعارها من 209,000 درهم لطراز محرك سعة 4.0 لتر، و229,000  درهم لطراز 4.6 لتر و 249,000 درهم  لطراز 5.7 لتر.

حكاية كورفيت الأسطورية في عالم السباقات، من داخل الحلبة ومن خارجها

1960- بتشجيع من زورا أركوس- دنتوف الشهير، أول مهندس لطراز كورفيت، أدخل المتسابق بريجز كننغهام ثلاثة من أحدث سيارات كورفيت آنذاك لخوض سباق لي مانز 24 ساعة- جهّزت كل واحدة منها بمحرك 283 المبتكر V8 مباشر الحقن ذو وحدة الاسطوانات الصغيرة. وفي سباق هيمنت عليه فرق المصنّعين الأوروبيين، تألقت كورفيت كننغهام رقم 3، بقيادة جون فيتش وبوب جروسمان، وحصدت لقب الفئة جي تي للسعة الكبيرة، واختتمت السباق في المركز الثامن بالنتائج الإجمالية. وفي الواقع، تضمنت قائمة العشرة الأوائل في ذلك السباق 6 سيارات فيراري، واثنتان طراز أوستن مارتن، وسيارة بروشه، وكورفيت خاصّة.

 1962–1963- بعد النجاح على المستوى الأوروبي والانتصارات المشابهة في أميركا، أشرف زورا أركوس- دنتوف على تطوير سيارة السباق كورفيت جراند سبورت الأصيلة، التي صممت للمشاركة في سباق لي مانز 1963. وكانت الخطة ترتكز على بناء 125 سيارة على الأقل تتسم بمزايا الوزن فائق الخفة والأداء فائق القوة تلبية لقواعد التجانس الخاصة بسيارات الإنتاج من الفئة جي تي. وتم إنتاج 5 سيارات من هذا المشروع قبل أن تقوم شركة جنرال موتورز بإصدار القرار القاضي بوقف دعم ’المصنّع‘ للمشاركة في السباقات. وبهذا، وقبل أن تصل السيارة إلى سباق لي مانز، وصل مشروع جراند سبورت إلى نهايته بشكل رسمي.

 1963-1964 – على الرغم من الحظر الذي وضعته جنرال موتورز في مجال السباقات، تمكّن زورا أركوس- دنتوف من إيصال سيارات جراند سبورت الأصيلة إلى أيدي المتسابقين الذي يشاركون بشكل خاص بدون أي دعم من المصنّع، فاتحاً المجال أمام التقييم الواقعي وإمكانية تبادل التكنولوجيا، وهو الأمر الذي لطالما سعى وراءه هذا المهندس الشهير. وكان من ضمن المشاهير الذين جلسوا خلف عجلة قيادة هذه السيارات الرائعة كل من روجر بينسكي، وإيه. جي. فويت، وجيم هول، وديك ثومبسون.

 1967- حافظ زورا أركوس- دنتوف على حيوية جراند سبورت وديمومتها طوال فترة الستينات، واضعاً يده على أنظمة فرامل المهام الثقيلة وخيارات خزان الوقود الأكبر حجماً، المصممة لتساعد المتسابقين على أخذ سيارات الإنتاج العادية إلى حلبات السباق. وكان دنتوف أيضاً العنصر الأهم الذي يقف خلف برنامج محرك وحدة الاسطوانة الكبيرة L-88 الذي تم إطلاقه في 1967، وكان يهدف إلى منح المتساقين قدرات قوة حصانية عالية متطابقة مع القوانين من المصنّع مباشرة. وهذا التحوّل كان من شأنه إطلاق العنان لسلسلة من النجاحات في عالم السباقات على مدى السنوات القليلة التالية.

 1984- تم تقديم حزمة التحكم بالأداء الرياضي Z51 من إطلاق جيل C4. وهذا الجيل أصبح عند إطلاقه الخيار المفضّل للمالكين الذي أخذوا سياراتهم الكورفيت إلى حلبات السباق. وفي الحقيقة، أصبح كورفيت مهيمنة بشكل واضح وكبير في صالة عرض نادي السيارات الرياضية في أميركا SCCA لدرجة حظرها في 1988، ما دفع إلى تأسيس سلسلة كورفيت تشالنج.

 1996- قدّمت شفروليه الإصدار الخاص من كورفيت جراند سبورت في السنة الأخيرة من الجيل الرابع للسيارة، وتم إنتاج 1,000 نسخة منها فقط- تألقت كل واحدة منها بلون أزرق بحري مميز مع خطوط بيضاء وعلامات حمراء بارزة على الرفراف الأمامي الأيسر. كما وتأـلقت العجلات السوداء في طراز ZR1 بلمسات خاصة على الرفارف الخلفية، وحصلت جميع الطرازات على المحرك LT4 ذو القوة البالغة 330 حصاناً. وتوزعت سيارات الإصدار الخاص الألف تلك بين 810 طراز كوبيه، و190 من طراز السقف المكشوف.

 1999- عادت كورفيت للسباقات إلى الساحة الدولية عبر الجيل الخامس وسيارة السباق C5-R. وبعد إطلاق مذهل، سجّل الفريق أول فوز له، من أصل ثلاثة، في الفئة جي تي إس ضمن سباق لي مانز 2001. وساعدت C5-R أيضاً في تأمين أربعة ألقاب متتالية في فئة سلسلة لي مانز الأميركية وفئة المصنّعين (2001-2004).

 2005- اعتماداً على نجاح برنامج C5-R، استمرت كورفيت للسباقات في نهج الانتصارات المتواصلة عبر C6.R. وكانت هذه السيارة أقرب إلى طرازات الإنتاج، حيث اعتمدت بنية هيكلها على كورفيت Z06 واحتوت على محرك شبيه لمحرك LS7 سعة 7.0 لتر في Z06. وفازت السيارة بسباقات 30 جي تي 1 في سلسلة لي مانز الأميركية، من ضمنها 12 فوزاً متتالياً في 2005-2006، و25 فوزاً متتالياً مذهلاً من 2007 حتى 2009.

 2010- قُدمت جراند سبورت مرة أخر في الجيل C6، مقدمةً تميزاً غير مسبوق في التصميم من خلال الشاسيه الأعرض في Z06- من ضمنها طرازات السقف المكشوف. وفور إطلاقها، أصبحت هذه السيارة الطراز الأكثر شعبية في مجموعة كورفيت، وكانت مسؤولة عن أكثر من نصف المبيعات عند إنهاء أعمال الجيل السادس في 2013.

 2014- جيل جديد من كورفيت يكشف الستار عن سيارة سباق C7.R جديدة. وكما هي الحال في الجيل السابق، استخدمت السيارة إطار هيكل طراز الإنتاج Z06 في بنيتها الأساسية. ولكن، وللمرة الأولى، تم بناءها إلى جنباً إلى جنب مع طرازات الإنتاج العام في منشآة التجميع بولينغ جرين في كينيدي. C7.R فازت بلقب الفئة جي تي إي برو في سباق لي مانز 2015.

 2017- عودة جراند سبورت، مستفيدة من أكثر من 50 عاماً من انتقال التكنولوجيا على أرضية حلبات السباق، مع تسخير سمات التصميم المميزة وهالة ’الإصدار الخاص‘ التي ضمنت شعبية وشهرة النسخ السابقة لدى هواة جمع الإصدارات الخاصة. إنها أيضاً أول سيارة إنتاج تدمج مكوّنات الشاسية والتعليق الخاصة بطرازات الأداء الرياضي العالي سوبرتشارج، إضافة إلى الإطارات والرفارف الأعرض.

الجفالي للسيارات افضل وكيل لسيارات مرسيدس- بنز في الشرق الاوسط

واصلت شركة إبراهيم الجفالي وإخوانه للسيارات وكلاء سيارات مرسيدس- بنز في المملكة تألقها بخطفها الأضواء في الحفل السنوي للمكتب الاقليمي لشركة مرسيدس- بنز في منطقة الشرق الاوسط "دايملر" عبر تحقيقها جائزة الأولى من نوعها و هي جائزة أفضل وكيل لسيارات مرسيدس- بنز في المنطقة لسنة 2015, مواصلة الشركة سيرها بوثيرة متصاعدة في تقديم أفضل الخدمات والمميزات لعملاء سيارات مرسيدس- بنز في السوق السعودي تسويقيا وما بعد البيع وتسلم الجائزة مدير عام الشركة السيد/صافي قبيسي من السيد/ مارك دي هاس الرئيس و المدير التنفيذي لشركة دايملرالشرق الأوسط.

ونالت الشركة أيضا جائزة افضل حفل تسويقي في عام 2015م عن مشاركتها في اسبوع التصميم السعودي, والذي شهد مشاركة متكاملة من الشركة بافكار إبداعية تتماشى مع طبيعة المناسبة, وتسلم الجائزة كلا من مدير التسويق و المبيعات المركزية السيد/ جنكيز خان ومدير الاتصالات التسويقية بالشركة السيد/ باسم ولي.

وقدم المكتب الإقليمي لشركة مرسيدس- بنز في منطقة الشرق الاوسط "دايلمر" تكريم خاص لشركة إبراهيم الجفالي وإخوانه للسيارات بمناسبة تحقيق الشركة لرقم غير مسبوق في تاريخ الشركة في السوق السعودي بارتفاع نسبة المبيعات في عام 2015م بنسبة 8% عن عام 2014م وتسلم الجائزة مدير المبيعات المركزية والتسويق السيد/ جنكيز خان.

من جهته أرجع مدير عام شركة إبراهيم الجفالي وإخوانه للسيارات وكلاء سيارات مرسيدس- بنز في المملكة السيد/ صافي قبيسي الإنجازات التي تحققت في ختام عام 2015 لجهود كافة العاملين في الشركة وتفانيهم المستمر للارتقاء بالشركة والحفاظ على معدلات متصاعدة من النمو في كافة جوانب العمل فهم جميعا شركاء في الإنجاز واهدى الجائزة لكل فردا منهم.

وأكد قبيسي بأن الجوائز التي تحققت سوف تضاعف مسئولية الجميع للمواصلة على ذات النهج وتقديم الجهد الذي يوصلنا إلى تقديم الخدمة المميزة التي يتطلع إليها عملاء مرسيدس- بنز  دائما.

الغسان للسيارات "انفينيتي" تعزّز نموها بالمملكة بتحقيق ارتفاع بنسبة 165% في مبيعات عام 2015

شهدت "الغسان للسيارات" وكيل سيارات "انفينيتي" سنة إيجابية أخرى في المملكة العربية السعودية مع ارتفاع مبيعاته بنسبة 165% مقارنه مع الفترة ذاتها من العام 2014.

وشهدت مبيعات "انفينيتي" نمواً في الأسواق كافة تقريباً وكان عام 2015 الأفضل أداءً من حيث حجم المبيعات مع تسليم اكثر من 1,800 سيارة للعملاء، محققة اعلى نسبة مبيعات في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا  بالاضافة الى ارتفاع مستوى الاداء.

وتشديداً على قوّة تواجد سيارات  "انفينيتي"  المستمرة في المناطق الرئيسة للمملكة ،  وجاذبيّتها بالرغم من ازدياد التحديات والمنافسة العالية بقطاع السيارات الفاخرة تحديدا ، قال الشيخ غسان عبد الرحمن السليمان رئيس مجلس إدارة مؤسسة الغسان للسيارات ، الوكيل المعتمد لسيارات "انفينيتي" بالمملكة : " يظهر أداؤنا في نهاية العام نمواً مطرداً في كافة مناطق المملكة  مما يعكس الثقة الثابتة التي يكنّها العملاء لهذه العلامة الفاخرة، فقد شكّلت مجموعة الطرازات الجديدة والاستثنائية مدعمة بـابتكارات التقنيـة  المتطورة وخدمات البيع الممتازة التي نوفّرها المعادلة المثالية التي قادتنا إلى النجاح".

لا يزال الطلب على أفضل طرازات العلامة مستمراً، إذ تلعب  عائلة طرازات QX بدور أساسيّ في نموّ العلامة. وقد بقيت كلها منافسة قويّة في فئتها حيث استأثرت بنسبة 55% من مجمل المبيعات – فقد سجلت نسبة بيع  طراز QX80 نسبة 353% زيادة مبيعات الاعلى بين باقي الطرازات أما الإضافة الأحدث إلى العائلة والمتمثّلة بالجيل الثاني من سيارة Q70  من فئة السيدان التي طُرحت للمرة الأولى بالمملكة في النصف الثاني من العام الماضي،  فقد سجلت نسبة بيع  طراز Q70 نسبة 51% زيادة مبيعات بفضل المساحة الأكبر التي خصصت للركّاب والأمتعة، والطابع المميز الذي تتمتع به اضافة الى اداءها المميز الراسخ في الهندسة المتينة.

من بين السيارات الأخرى الأفضل مبيعاً الجيل المطور الجديد  من سيارة Q50 التي طُرحت للبيع يتمتع  هذا الطراز بين الراحة المتطوّرة والرشاقة والأسلوب الديناميكيين، بالاضافة الى والتصميم الخارجي واللمسات الفاخرة من الداخل ما يزيد الاهتمام بها في اوساط عملاءنا الشباب ، ويُتوقع أن يستمرّ ذلك عام 2016.

وعملت الغسان للسيارات "انفينيتي" على مواجهة التحديات التي ظهرت في سوق السيارات الذي يتغير باستمرار وشهد تنافساً محتدماً خلال السنوات الماضية، فاعتمدت استراتيجية ثوريّة مبتكرة للحفاظ على مكانتها في صدارة مبيعات السيارات الفاخرة على الرغم من توفر العديد من العلامات المنافسة  وبخيارات الشراء الوافرة، ركّز الغسان للسيارات "انفينيتي" على تطوّر سلوك العملاء الشرائي عند وضعه استراتيجيته الجديدة وذلك للحفاظ على موقعه كواحد من افضل وكلاء سيارات انفينيتي بالمنطقة .

وهي تسعى دائما من خلال تطبيق استراتيجية المبيعات المستقبليّة ، إلى إيجاد تجربة متميّزة في صالات عرضها وتواجدها في الكثير من المراكز التي يتواجد بها عملاءها المستهدفين بهدف  تعزّيز العلاقة معهم. ولتحقيق هذا الهدف، تعمل على تعزيز تواجدها بمناطق اخرى من المملكة عبر تعيين عدد من الموزعين المعتمدين حتى يكتمل تطبيق استراتيجية المبيعات المستقبليّة، وقريبا سيلمس العملاء اختلافاً شاسعاً في كل مرحلة من تجربتهم مع الغسان للسيارات "انفينيتي".

شركة محمد يوسف ناغي للسيارت تعزز الفئة السابعة الرائدة مع طرح سيارةBMW 730Li الجديدة كلياً

شهد الجيل السادس من سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً طلباً واسعاً من العملاء في المملكة العربية السعودية منذ طرحها في أكتوبر 2015، وذلك بفضل تصميمها المثالي ومستويات الراحة المترفة والتكنولوجيا المبتكرة داخل مقصورة السيارة وخارجها. وقد أطلقت شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل الحصري والموزع المعتمد لمجموعة BMW في المملكة العربية السعودية، طرازاً إضافياً هو BMW 730Li لتعزيز مركزها كأكبر سوق لبيع سيارات BMW  الفئة السابعة في الشرق الأوسط.

 تنضم سيارة BMW 730Li الجديدة كلياً إلى سيارتي BMW 740Li وBMW 750Li xDrive وهي مجهزة بأحدث الابتكارات التكنولوجية التي تضع معايير جديدة في سوق سيارات السيدان الفخمة.  ومن بين المزايا الفريدة من نوعها المتوافرة في سيارة BMW 730Li، مفتاح BMW المجهّز بشاشة  الذي يعرض معلومات مختلفة عن حالة السيارة ويسمح بالتحكّم بعدد من الوظائف من خلال شاشة لمسية مدمجة. ويكتمل الطابع الفخم للسيارة مع سجّادة مُضاءة للترحيب بالركاب فعند دخول السيارة أو الخروج منها، تُضاء المناطق المحاذية للأبواب بسجّادة أنيقة من الأضواء.

  خضعت مقصورة سيارة BMW 730Li الفاخرة وهيكلها المتين لتعديل طال عدداً من خصائص التصميم المميزة، لمنح السيارة حضوراً أقوى على الطريق بما يعطي معنى جديداً لمتعة القيادة المطلقة التي تمتاز بها BMW . ويحدّد الترف عدد من التعديلات المميزة على التصميم الخارجي تساهم في تعزيز مظهر السيارة الأنيق والمتطور. فقد زُوّد هيكل السيارة المتين بمصدّ أمامي وخلفيّ جديد وبشبك أماميّ جديد وإشارات مدمجة بالقسم السفليّ من المرايا الخارجية.

 أما أداؤها على الطريق فيعززه إدراج نظام BMW EfficientDynamics مثل هيكل كربون خفيف الوزن الذي يجعل السيارة أخفّ بـ130 كلغ من الجيل السابق.

 كذلك، زُوّدت سيارة BMW 730Li التي تعكس الثقة والقوة بتكنولوجيا TwinPower Turbo لتوفير أداء ديناميكي واستهلاك وقود منخفض. أما المحرك فهو من 4 اسطوانات وتبلغ سعته لترين ليؤمّن تسارعاً من صفر إلى 100 كلم في الساعة في غضون 6.3 ثوانٍ وعزم دوران يبلغ 400 نيوتن متر. من جهتها، تتميز سيارة BMW 740Li بمحرك بست أسطوانات يولد قوة 326 حصاناً وعزم دوران يبلغ 450 نيوتن متر مع 1380 دورة في الدقيقة بينما جهزت سيارة BMW 750Li بمحرّك بثماني أسطوانات يولد قوة 450 حصاناً مع تسارع من 0 إلى 100 كلم في الساعة بـ4.4 ثوانٍ فقط.

 تعليقاً على وصول السيارة، قال ستافروس باراسكيفايدس، المدير العام لشركة محمد يوسف ناغي للسيارات: "نفتخر بتوفير السيارات الأكثر طلباً في السوق ومع طرازي 740Li و750Li xDrive والآن مع طراز 730Li نقوم بذلك مجدداً. تعتبر الفئة السابعة من BMW القمة في مجال الفخامة المعاصرة والابتكارات التقنية، وقد ساهم ذلك إلى الجانب الانتباه إلى أدق التفاصيل في جعل من هذه السيارة من بين أكثر الطرازات طلباً. ومع طرح سيارة BMW 730Li الجديدة كلياً في صالات عرضنا، نمنح عملائنا المزيد من الخيارات لاقتناء الطراز الرائد من العلامة. ونحن على ثقة بأنّ السيارة الجديدة ستدفع بمزيد من النمو للطراز الرائد في أنحاء المملكة."

إنفينيتي تبدأ مرحلة جديدة في علاقتها بعالم سباقات الفورمولا واحد

تدخل علاقة إنفينيتي الناجحة في عالم سباقات الفورمولا واحد مرحلة جديدة، فابتداءًا من الموسم الجديد 2016، ستصبح إنفينيتي شريكًا تقنيًا لفريق رينو سبورت للفورمولا واحد. وتساهم إنفينيتي بخبرتها في مجال أداء السيارات الهجينة وتقدم مواردها الهندسية لنظام استرداد الطاقة (ERS) بوحدة رينو للطاقة في سيارات الفورمولا واحد والتي تشمل مجموعتين هما: (MGU-H) و(MGU-K)، وبطارية.

 وتعزز العلاقة الجديدة باطارها المُطوّر تحالف رينو - نيسان، وتستفيد في الوقت نفسه من الفرص التي يوفرها التحالف من خلال تشكيل شراكات صناعية قوية لأعضائه.

 ومن المعروف أن سمعة إنفينيتي في مجال مركبات الأداء الهجينة تعززت بفضل المحرك الهجين سعة 3.5 لتر الذي حقق نجاحًا كبيرًا. وقد حازت سيارة Q70 من فئة السيدان، والمزودة بهذا المحرك، على رقم قياسي في موسوعة غينيس للأرقام القياسيةبكونها السيارة الهجين الكاملة ذات أفضل تسارع. ويتوفر نفس النظام الهجين في السيارة السيدان الرياضية Q50.

 وسوف يتم استخدام خبرات إنفينيتي المميزة من قبل فريق رينو سبورت للفورمولا واحد في مدينة فيري-شاتيلون الفرنسية حيث سينتقل فريق إنفينيتي المكوّن من متخصصين في مجال المركبات الهجينة من المركز إنفينيتي التقني في مدينة أتسوغي اليابانية إلى فرنسا لدعم عملية تطوير وحدة رينو للطاقة في سيارات الفورمولا واحد. وفي الوقت نفسه، تستخدم إنفينيتي الخبرات المتراكمة لتطوير نظام استرداد الطاقة (ERS) في سباقات الفورمولا واحد لترقية المحركات الهجينة في سيارات الطرق العادية.

 وقد بدأت إنفينيتي علاقتها بعالم سباقات الفورمولا واحد عام 2011 كشريك لفريق رد بول ريسنغ، ثم تطورت العلاقة لتصبح إنفينيتي شريك اللقب للفريق في موسم 2013. وفي ضوء هذه التجربة الغنية، تتجه إنفينيتي لاتخاذ خطوتها المنطقية التالية المتمثلة في تشكيل تعاون تقني مع فريق رينو سبورت للفورمولا واحد حسب خطة تستمر خمس سنوات.

 وقال رونالد كروجر، رئيس شركة إنفينيتي موتور: "في إنفينيتي، تمثل رياضة السيارات جزءًا مهمًا من استراتيجية أعمالنا. إن الخطوة المنطقية التالية تتمثل في بناء علاقات التعاون التقني وتسهيل نقل التكنولوجيا من مركبات الطرقات العادية إلى سيارات حلبات السباق وبالعكس. ويقدم لنا تأسيس رينو سبورت للفورمولا واحد من قبل شريكنا في التحالف، رينو، فرصة مثالية للدخول في هذه المرحلة المتقدمة من إستراتيجيتنا طويلة الأمد في عالم رياضة السيارات".

"نيسان" تبدأ تصنيع سيارة باترول "نيسمو" في مصنعها في اليابان

أعلنت شركة "نيسان" رسمياً عن البدء بتصنيع سيارة باترول "نيسمو" لتتوافر كما هو مخطط له في المنطقة بحلول شهر مارس 2016. واحتفالاً بتدشين خط التجميع، استضافت "نيسان" مجموعة من الضيوف من منطقة الشرق الأوسط في مصنع كيوشو في اليابان.

وكانت نيسان قد بدأت بالعمل في مصنع كيوشو خلال شهر أبريل من العام 1975. وكونه واحد من أقدم المصانع في منطقة كيوشو، بدأ هذا المصنع بزيادة إنتاجه من طرازات الشركة رافعاً بذلك إنتاجه الى أكثر من 5 ملايين سيارة ومركبة مع حلول شهر نوفمبر من العام 1992 والى أكثر من 10 ملايين وحدة مع حلول شهر ديسمبر من العام 2004.

ستتوفر نيسان باترول نيسمو في الأسواق قبل إنتهاء العام المالي الحالي 2015*. وقد تم تحديد سعر نيسان باترول نيسمو بـ 100,470 دولار أميركي في الإمارات العربية المتحدة، مع العلم أن هذا السعر يبقى عرضة للتبدل بين سوق وأخرى.

عام قياسي آخر لمازيراتي في منطقة الشرق الأوسط والهند وأفريقيا

حققت الشركة الإيطالية المتخصصة في إنتاج السيارات الفخمة مازيراتي مبيعات قياسية للعام الخامس على التوالي في منطقة الشرق الأوسط والهند وأفريقيا. فبعد إطلاقها للجيل الجديد من كواتروبورتيه في عام 2013، ومن ثم إطلاق طراز جيبلي الجديد في عام 2014، ركزت الشركة في عام 2015 على الاستعداد لوصول طرازها الجديد القادم في منتصف 2016.

وأعلنت الشركة عن زيادة في مبيعاتها مقارنة بالسنة السابقة له. وكانت الهند وجنوب أفريقيا أقوى الأسواق نموا في المنطقة، واللتان دخلت إليهما مازيراتي حديثا، وحققتا نموا بنسبة 257 بالمئة و154 بالمئة على التوالي. وبقيت الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والكويت بين أكبر أسواق الشركة من حيث المبيعات وسجلت كل منها مبيعات ثلاثية الأرقام.

وبالنسبة للطرازات، حظي طرازان بالحصة الأكبر من حيث المبيعات، وهما الطراز النخبوي مازيراتي كواتروبورتيه وسيارة الكشف الرياضية جران كابريو بنسبة نمو 19 و25 بالمئة على التوالي. وحافظت السيدان التنفيذية الرياضية مازيراتي جيبلي على مكانتها كأفضل طراز من حيث المبيعات.

وبالإضافة إلى دخول مازيراتي أسواق جديدة مثل الهند وجنوب أفريقيا، طورت البنية التحية لشبكتها مع افتتاح منشآت جديدة بمدينة الخبر في المملكة العربية السعودية والشارقة في الإمارات العربية المتحدة والدوحة في قطر في عام 2015.

وتستعد مازيراتي للكشف عن طرازها الجديد ليڤانتي، وهي أول سيارة فخمة متعددة الاستعمالات (SUV) من مازيراتي، في معرض جنيف الدولي للسيارات في شهر مارس القادم.

في هذا السياق قال أمبرتو شيني، المدير التنفيذي لشركة مازيراتي في منطقة الشرق الأوسط والهند وأفريقيا: "لا شك أن إطلاق ليڤانتي سيكون محطة هامة في تاريخ مازيراتي. ومحفظة منتجاتنا آخذة في التوسع المستمر، في حين تطورت شركتنا كثيرا من ناحية الجودة والثقة والبنية التحتية والخدمات ورضا العملاء. وكوننا شركة حصرية وفخمة، فإن مبيعاتنا تعتبر قطرة في محيط قطاع السيارات، ومبيعاتنا للمنطقة بأكملها لا تتجاوز بضع آلاف. لكن عند الوضع في الاعتبار أن نمونا السريع الذي تجاوز عشرة أضعاف ما كنا عليه عند بدايتنا في المنطقة عام 2006، فلا يسعنا سوى الافتخار بهذه الإنجازات الكبيرة التي حققتها سياراتنا وعلامتنا التجارية".

فيراري تكشف النقاب عن فيلم Deserto Rosso فيراري تكرّم الشرق الأوسط من خلال فيلم رائع عن الصحراء

أبرزت فيراري التقاليد المتأصّلة والمتجذرة في منطقة الشرق الأوسط من خلال إنتاج فيلم يحمل اسم "ديزرتو روسّو"Deserto Rosso  (الصحراء الحمراء باللغة الإيطالية) حرص من خلاله المصنّع الإيطالي على إبداء تقديره وإجلاله للجمال الباهر الذي تتحلّى به الصحراء بألوانها الفاتنة وامتداداتها الشاسعة وتعرجاتها المنسابة.

 وباختيار تعبير "الصحراء الحمراء"، تذكّرنافيراريبالكثبان الرملية التي تتوشّح باللون القرمزي وتتناثر على امتداد الصحراء العربيّة، فتربط بذلك أيضاً بين لون فيراري المعروف وبين الصحراء المترامية الأطراف في المنطقة، وكلاهما أسر قلوب الكثيرين بروعته وجاذبيته وغموضه.

 وقد صوِّر هذا الفيلم في الصحراء المحيطة بواحة ليوا التي تحتوي على أعلى الكثبان الرمليّة في العالم، ويمتد على فترة 24 ساعة، من شروق الشمس حتّى غروبها، ويصوّر سيارتين من طراز "كاليفورنيا تي" California T تتنقّلان برشاقة وروعة في أراضي الربع الخالي الخلابة.

 وفي الفيلم تبدأ الحكاية بالهدوء والسكينة اللذين يطغيان على حياة الصحراء، فيسمع المشاهد موسيقى كلاسيكيّة تتماشى مع السكون ونمط الحياة البطيء والمناسب الذي يميز حياة الصحراء، فتتراءى أمام امتدادات طويلة من الكثبان الرمليّة العربيّة الفاتنة التي تمنح الإنسان شعوراً بالتواضع لعظمتها، ليخرق هذا الهدوء والصمت الهدير المميّز لمحرّكات سيارات فيراري، فتظهر سيارتان من طراز California T في الأفق. ويذكّر هذا المشهد بالخيول العربية التي تسابقت في هذا الموقع القاحل طوال قرون، ويذكّر أيضاً بالقوة الجامحة التي يرمز إليها حصان فيراري الجامح.

 ويعرض شريط الفيديو الأناقة الفائقة والأداء الرياضي والإبداع والحصريّة التي ميّزت كل طراز من طرازات كاليفورنيا منذ خمسينات القرن الماضي، ويصوّر بدفء الموضوع الذي يدور حوله، ويحتفل بالجمال الأخّاذ والتنوع الرائع اللذين تتسم بهما البيئة الصحراوية، لتشكل بذلك منزلاً طبيعيّاً لسيارة "كاليفورنيا تي" California T الفريدة.

 ويسلّط الفيلم كذلك الضوء على التناغم الطبيعي بين علامة فيراري ومنطقة الشرق الأوسط، بفضل سمعتها الرائعة وتاريخها الذي يزخر بالنجاحات التجارية المدعوم بفضل فهم العملاء فهماً حقيقياً للقيم والمزايا التي تتحلى بها علامة فيراري.

 وفي هذه اللقطات الفنية والمفعمة بالحركة في آن، يلجأ سائقون أتوا من مارنيلو، موطن فيراري في إيطاليا، أسلوب القيادة المميز، والتكنولوجيا الحديثة، والمحرّكات المؤلّفة من 8 أسطوانات بشكل V مع توربو التي يشتهر بها طراز "كاليفورنيا تي" California T، لتكون النتيجة مشهداً أخّاذاً يصوّر الإنسان في مواجهة الطبيعة، وهو اختبار حقيقي لمدى التميّز في الهندسة وأداء المحركات في ظروف صعبة، وهو بالتالي انتصار آخر لأشهر علامة بين علامات السيارات في العالم.

لتخفيف الآثار السلبية للإحتباس الحراري و الحد من إهدار المياه أو سي دي تقدم خامات صديقة للبيئة معتمدة دولياً

في ظل الإهتمام العالمي بالبيئة ومحاولة تخفيف الآثار السلبية للإحتباس الحراري وتقليل النفايات الخطيرة التي تتكدس من حولنا، بادارت شركة أو سي دي بإستخدام خامات صديقة للبيئة للعناية بالسيارات، و ذلك لأول مرة بدولة الإمارات، و هذة الخامات تساعد على حماية و تعزيز طلاء السيارة وتعمل على ضمان تألق مظهرها و نظافتها لأطول فترة ممكنة مع حماية البيئة  و تقليل الهادر من المياة ،  و تتوفر خدمات أو سي دي داخل دولة الإمارات على مدار الساعة، و تشمل تنظيف أسطح الطلاء المتسخة بشكل مفرط بسبب الوحل أو تكتل الرمال أو الحرارة الشديدة التى تؤثر على مظهر السيارة، و من ثمَ يتطلب توفير و ضمان صيانة فعالة على مدار العام.

 و بالرغم من نمط الحياة ومشغولياتنا فقد لا يتوفر لنا الوقت الكافى للعناية بالسيارات و من هنا جاءت فكرة أو سي دي لتقدم و توفر لسكان دبي على وجة الخصوص و الإمارات على وجة العموم خدماتها الخاصة بعناية و تنظيف السيارات أينما كانت و فى أى وقت لإرضاء العميل مع إستخدام خامات صديقة للبيئة و معتمدة دولياً وعلى أعلى مستوى من المعايير ومتطلبات الجودة الخاصة بالاتحاد الأوروبي مع وجود فريق على أعلى مستوى من الخبرة فى مجال العناية بالسيارات.

  و على هذا النحو قامت أو سي دي بسد الفجوة بين الطلب ومستويات الخدمة الموجودة حاليا في السوق المحلى داخل دولة الإمارات العربية المتحدة،و من أجل هذا الهدف فقد تأسست شركة أو سي دي في عام 2015.، و يحمل إسم الشركة معنى "الوسواس القهري" و المعني بة هنا وساس الحفاظ على نظافة السيارات.

 و قد أسس السيد/ قيس خان شركة أو سي دي نتيجة عشقة الزائد و هوسة بالسيارات و حبة لها فقام بتوفير خدمة العناية بالسيارات أينما وجدت و فى أي وقت بإستخدام عمالة محترفة و ماهرة و مدربة على إستخدام أحدث التقنيات و المنتجات الصديقة للبيئة التي بدورها تساعد على تقليل نسبة الهادر من المياة، و قد أنشأت الشركة في دبي باعتبارها واحدة من أكثر المناطق الذى يزيد فيها الطلب على غسيل السيارات نظراً لظروف المناخ.

 و يتميز مستوى خدمات  أو سي دي بالجودة العالية مع توفير خدمة العناية المتنقلة للسيارات و إستخدام التكنولوجيا المستدامة و فريق عمل ذو خبرة  مدرب تدريبا عاليا ، و تعد الشركة من القلائل من الشركات الخاصة بغسيل السيارات المؤهلة التي تضمن الحافظة على المياه  و ذلك بإستخدام الحد الأدنى من كمية المياه وإدارة النفايات، و تعد شركة أو سي دي الشركة الوحيدة المخولة في الشرق الأوسط من قبل ميتشل أند كينج، لإشتمالها على  مستويات عالية من التفاصيل والحلول المقدمة لكل نوع سيارة على حدة.

 و قد نجحت شركة أو سي دي في عامها الأول أن تخدم أكثر من 2000 سيارة نتيجة الجودة التي لا تضاهى والدقة المتناهية فى الأداء و التي عليها إستطاعت الشركة أن تبني سمعة ممتازة بين عشاق السيارات في دبي. فإنه ليس من المستغرب أن الكثير من السيارات الفاخرة و التي يمتلكها كبار الشخصيات من مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي و محبي الرفاهية أن يكونو عملاء للشركة.

 و على هذا الصعيد صرح السيد/ قيس خان، مؤسس شركة أو سي دي ، عن رؤيتة قائلا، "العناية بالسيارات ليست وظيفة عادية، بل هي وسيلة للحياة، ونحن على يقين من أن  خدماتنا من الطرازالأول لإهتمامنا بمالك كل سيارة على حدة، و من أهم أهدافنا ضمان رضا العملاء و علية كانت الاستجابة الساحقة من قبل مقيمي الدولة ونحن نسعى إلى الريادة على مستوى السوق المحلى في مجال العناية بالسيارات في السنوات المقبلة ".

 و قد عمل فريق شركة أو سي دي على كافة أنواع السيارات الفارهة مثل أستون مارتن لفريق مكلارين، و لامبورغيني لبوجاتي، كما أن فريق العمل لا يحد من خدماته للسيارات الراقية فقط بل أيضاً هناك فريق متخصص في التعامل مع السيارات العادية و بأسعار معقولة دون المساس بمستوي الجودة والرعاية، و يسعى فريق أو سي دي إلى الحفاظ على مستوي الكفاءة و الجودة دائماً.

علامة ACDelco تهيمن على سوق البطاريات في منطقة الشرق الأوسط

أعلنت العلامة العالمية ACDelco عن تحقيق نمو بنسبة 29% في مبيعات منطقة الشرق الأوسط لبطارياتها التي لا تحتاج إلى صيانة.

 وكشفت العلامة أن مبيعاتها للعام 2015 تعادل 40% من سوق بطاريات السيارات في المنطقة.

 وقال محمد الفياض، المدير التنفيذي للعناية بالعملاء وخدمات ما بعد البيع في جنرال موتورز الشرق الأوسط: "تعتبر بطاريات السيارات من الأعمال الضخمة في منطقة الشرق الأوسط، وقد شهد قطاع صناعة البطاريات نمواً ملحوظاً خلال العام الماضي، كان لعلامة ACDelco دور قوي في دفع عجلته".

 وبحسب علامة ACDelco، فإن النمو الذي حققته يعود إلى حقيقة أن بطاريات ACDelco التي لا تحتاج إلى صيانة مصممة بشكل خاص لتتلاءم مع الظروف المناخية لمنطقة الشرق الأوسط.

 ونوّه الفياض إلى أن شعبية علامة ACDelco في المنطقة تأتي أيضاً من قائمة قطع الغيار الطويلة التي تقدمها العلامة، إلى جانب البطاريات التي لا تحتاج إلى صيانة، والتي تتناسب مع سيارات ’جميع المصنّعين، ومن جميع الطرازات‘- ما يجعلها الخيار الأنسب للعملاء.

 واختتم الفياض: "الأمر يتعلق بالثقة أيضاً. ACDelco على أبواب الاحتفال بعيد ميلادها المئة في هذا العام، وأن تكون العلامة موجودة لقرن من الزمن يعني أنها تمكنت من بناء معرفة شمولية للسوق وعززت تطوير منتجاتها طوال مسيرتها. عملاؤنا يثقون بتميز ACDelco كاسم رائد في تقديم بطاريات، وقطع غيار، وزيوت، أصلية، ومعتمدة، وعالية الجودة".

 أما بالنسبة إلى توقعات العام الجاري، أشار الفياض إلى توقع المزيد من النمو في القطاع وأعمال بطاريات ACDelco المصنّعة محلياً، مدعومة بتقديم تكنولوجيا جديدة.

سيارة جاكوار F-TYPE SVR القادرة على الوصول لسرعة 322 كيلومتر/ساعة تظهر للمرة الأولى عالمياً في جنيف

أعلنت شركة جاكوار أنها بصدد الكشف عن سيارة جاكوار F-TYPE SVR الجديدة لأول مرة على المستوى العالمي في معرض جنيف الدولي للسيارات، مع طرحها للبيع في صيف 2016.

ومع قدرتها على الوصول إلى سرعة  322 كيلومتر/ساعة، تعتبر جاكوار F-TYPE SVR الجديدة أول سيارة SVR من جاكوار يتم تطويرها لاستغلال أقصى إمكانات السيارات الرياضية ذات المقعدين مع هيكل مصنوع من الألومنيوم بالكامل، والحفاظ في الوقت نفسه على المزايا العملية للاستخدام اليومي.

وبفضل وزنها الخفيف وسرعتها الأكبر وقوتها الفائقة، ترتقي سيارة جاكوار F-TYPE SVR الجديدة بمستوى الأداء وديناميكيات القيادة وتفاعل السائق إلى آفاق جديدة مع الحفاظ على مستويات الراحة والطابع الثنائي الأصيل الذي تمتاز به جميع سيارات جاكوار.

"تعتبر F-TYPE SVRالجديدة السيارة الأولى ضمن خط إنتاج جاكوار التي يتم تطويرها من قبل فريق عمليات السيارات الخاصة، والتي تجسّد جميع معارفنا وخبراتنا في مجال الدقة الهندسية والأداء الفائق والتصميم المذهل".

"والنتيجة هي سيارة سوبر كار قادرة على الوصول إلى سرعة322 كيلومتر/ساعة وملائمة لجميع الأحوال الجوية ويمكن قيادتها كل يوم - حتى أننا قمنا بتطوير نسخة قابلة للكشف بحيث يمكن لعشاق القيادة الحماسية التمتع بالصوت الجبّار لنظام العادم الجديد من التيتانيوم".

جون إدواردز، مدير عام قسم العمليات الخاصة في جاكوار لاند روڤر

"نيسان" تطوّر منصة تقنية رائدة لتصميم السيارات بالتعاون مع "هيوليت باكارد إنتربرايز" و"سيمنز إيه جي"

أعلنت شركة "نيسان موتور" (تتخذ من منطقة كاناغاوا بمدينة يوكوهاما اليابانية مقراً لها ويرأسها كارلوس غصن) اليوم عن تطوير منصة تقنية جديدة لتصميم السيارات تعد الأولى من نوعها في القطاع. وجاءت هذه الخطوة ثمرة تحالف استراتيجي مع شركة "هيوليت باكارد إنتربرايز" (مقرها مدينة بالو ألتو بولاية كاليفورنيا الأمريكية ويرأسها ميج ويتمان) وشركة و"سيمنز إيه جي" العالمية (مقرّها مدينة ميونخ الألمانية ويرأسها جو كايسر).

 وترتكز المنصة الجديدة على حلول "البنية التحتية الافتراضية لسطح المكتب" VDI، وتوفر بنية متقدّمة تضمن لمراكز البحث والتطوير التابعة لشركة "نيسان" إمكانات اتصال عالية السرعة للولوج إلى أحدث البيانات المتعلقة بتطوير السيارات؛ كما تتيح للشركة مرونة أكبر وقـدرات إدارية عاليّة بمجال تصميم السيارات العالمية. وكانت "نيسان" قد باشرت فعلياً توظيف هذه الحلول في أمريكا الشمالية وأوروبا.

 وتوظف حلول "البنية التحتية الافتراضية لسطح المكتب" VDI عمليات متطورة لمعالجة الرسوم الجرافيكية اعتماداً على تقنية المحاكاة الافتراضية الذكية لسطح المكتب؛ حيث تتيح للمهندسين الوصول إلى محطة عمل افتراضية وفق تطبيقات التصميم 3D CAD على المخدّمات مع قابلية التحكم بها عبر البيئة الافتراضية لسطح المكتب. ومن خلال هذه التكنولوجيا، ستتمكن "نيسان" من تخزين أحدث البيانات على مخدّماتها التي سيتاح لفرق عمل الشركة حول العالم إمكانية الولوج إليها في أي وقت؛ وتلعب هذه الخطوة دوراً أساسياً في تعزيز الإنتاجية وسهولة الاستخدام، فضلاً عن خفض التكاليف وإدارة المخاطر بكفاءة.

 علاوةً على ذلك، توفر المنصة الجديدة – والقابلة للتطوير بشكل كامل – جيلاً جديداً من حلول تصميم المركبات؛ فهي توظف حلول "البنية التحتية الافتراضية لسطح المكتب" على نطاق عالمي، وتستفيد من مخدّمات مطوّرة ومزوّدة بأحدث تقنيات معالجة الرسومات الجرافيكية، وأدوات تخزين عالية الأداء، والبرمجيات والتقنيات المتقدمة لتعزيز الشبكات.

 وبهذه المناسبة، قال سيلسو جايتوكو، المدير التنفيذي للمعلومات وتكنولوجيا ونظم المعلومات العالمية لدى "نيسان": "تكتسب تكنولوجيا المعلومات أهمية كبرى اليوم في ضوء تزايد المشاريع الجديدة حول العالم. واعتماداً على استراتيجية تكنولوجيا ونظم المعلومات، ستواصل ’نيسان‘ التركيز على ربط تطبيقات الإدارة مع أنظمة تكنولوجيا المعلومات لتعزيز القيمة والمزايا التي توفرها تلك الحلول للشركة".

بدوره قال تشاك جريند ستاف، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "سيمنز بي إل إم سوفت وير" التي تعدّ إحدى وحدات أعمال المصنع الرقمي التابع لشركة "سيمنز": "تتبوأ ’سيمنز‘ مرتبة الطليعة في ترسيخ التكنولوجيا الرقمية في قطاع التصنيع العالمي؛ ونفخر بتعاوننا المثمر مع شركائنا ولا سيما ’هيوليت باكارد إنتربرايز‘ في دعم هذه المبادرة المهمة لشركة ’نيسان‘. ويشكل نجاح حلول ’البنية التحتية الافتراضية لسطح المكتب‘ VDI نموذجاً تحتذي به شركات تصنيع السيارات العالمية والقطاعات الأخرى".

 وتعتزم "نيسان" استخـدام هذه المنصة بدايةً في اثنين من مراكز البحث والتطوير التابعة لها وهما: "مركز نيسان التقني في أمريكا الشمالية" و"مركز نيسان التقني في أوروبا". ومع تطبيق المنصة الجديدة، تتوقع الشركة تسجيل نفس مستويات الإنتاجية التي تحققها عمليات برامج التصميم بمساعدة الحاسوب (CAD) في أي موقع آخر حول العالم، فضلاً عن المساعدة على خفض التكاليف بشكل كبير، وإدخال تحسينات مستقبلية على الأنظمة، وترقية الإصدارات المختلفة، وتقليص التكاليف التشغيليّة عبر تطوير آليات إدارة البنية التحتية. وتعتزم "نيسان" توسيع نطاق استخدام المنصة خلال المرحلة المقبلة بفضل ما توفره من مرونة عالية تمهد لاعتمادها في قطاع تطوير السيارات العالمي.

 وتولت شركة "هيوليت باكارد إنتربرايز" اقتراح حلول VDI الهندسية الشاملة والمبتكرة التي تتضمن أيضاً الأجهزة والبرمجيات وغيرها من خدمات الدعم والاستشارات. وقد جمعت الشركة فرق عمل خاصة بهذا المشروع من اليابان والولايات والمتحدة وأوروبا، وذلك لإجراء عمليات التحقق والاختبار على تلك الحلول، الأمر الذي مكّن "نيسان" من تطبيق نظام يتسم بالمرونة والسرعة والموثوقية والسلاسة. وتشتمل حلول VDI الهندسيّة على مجموعة تقنيات من شركة "هيوليت باكارد إنتربرايز" بما فيها:

 مخدّمات التصاميم الجرافيكية الإلكترونيةWS460c Graphics Server Blades  من شركتي "بروليانت" و"هيوليت باكارد إنتربرايز": وتوفر محطات عمل لتطبيقات المعالجة والرسومات عالية الأداء، مما يتيح للمهندسين تجارب عمل افتراضية مركّزة ودقيقة تحاكي بيئات سطح المكتب، ويشمل ذلك دعم تطبيقات الرسوم الجرافيكية ثلاثية الأبعاد.

  • مخدّمات التخزين StoreServ 74003PAR من شركة "هيوليت باكارد إنتربرايز": وتتيح لشركة "نيسان" تخزين وإدارة البيانات الواردة من حلول الجيل الجديد لتصميم السيارات بالاعتماد على منصة تخزين واحدة عالية الأداء وقابلة للتطوير بشكل مستمر.
  • حلول الإدارة المتعمّقة للنظم من شركة "هيوليت باكارد إنتربرايز": وتتيح سهولة إدارة البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات في شركة "نيسان"، بما يضمن تعزيز جهوزية الأنظمة لجميع فرق الشركة حول العالم. وتوظف هذه الحلول تقنية المحاكاة الافتراضية للحواسيب المكتبيّة Citrix XenDesktop.

 وقدمت شركة "سيمنز" الركائز التقنية والبرمجية الأولى لحلول VDI الهندسية من خلال وحدة الأعمال البرمجية وإدارة دورة حياة المنتجات التابعة للشركة. وتشكل برمجيات "سيمنز إن إكس" NX™ جوهر حلول التصميم بمساعدة الكومبيوتر (CAD) في "نيسان" والتي يتم توظيفها لهندسة وتصميم سيارات الشركة. ولضمان مستويات رفيعة من الأداء لحلول VDI، تمت المصادقة بشكل كامل على برمجيات "إن إكس" لتشمل مختلف الأجهزة الضرورية لعمل هذا النظام. من جهة أخرى، تمثل برمجيات "تيم سنتر" Teamcenter® من "سيمنز" ركيزة رقمية أساسية لحلول VDI في "نيسان"؛ كما تعد بمثابة نظام شامل لإدارة بيانات المنتجات، حيث توفر لجميع الموظفين المعنيين سهولة وسرعة الوصول إلى كافة المعلومات المتعلقة بالمنتجات بغض النظر عن أماكن تواجدهم.

 وتعد "هيوليت باكارد إنتربرايز" الشريك العالمي لشركة "نيسان" بمجال تكنولوجيا المعلومات، وهي تدعم مبادرة "فيتيس" (VITESSE) التي أطلقتها "نيسان" بهدف تسريع نمو الشركة في الأسواق العالمية. وتتطلع "نيسان" إلى حفز النمو بمجال تصميم السيارات في العالم لتعزيز مستويات الإنتاج والارتقاء بسوية الإدارة.

شفروليه ماليبو وسيلفرادو: السيارتان الأكثر بحثاً في جوجل خلال العام 2015

تختتم علامة شفروليه الأيام الأخيرة من العام 2015 بسجّل حافل بالإنجازات التي تضمنت إطلاق 5 طرازات جديدة تحمل شعارها العريق، وقد انعكست هذه الإنجازات المتميزة بشكل إيجابي ظهر جلياً في اهتمام وإقبال العملاء على هذه السيارات في العالم الرقمي.

 وأطلقت جوجل قبل أيام تقريرها السنوي المتعلق بتوجهات البحث للعام 2015، وتضمنت قائمتها لأكثر 10 سيارات بحثاً في العام أربع طرازات من شفروليه. وكانت شفروليه ماليبو 2016 السيارة الأكثر بحثاً، في حين تصدّرت شفروليه سيلفرادو 2016 طرازات البيك أب. وفي السياق نفسه، جاءت كامارو 2016 وكولورادو 2016 في المركزين الرابع والثامن على التوالي من حيث معدلات البحث الإجمالية من قبل العملاء.

 وقال باول إدواردز، نائب الرئيس للتسويق في شفروليه: "يلعب البحث الرقمي دوراً ضخماً في مجال تثقيف العملاء حول منتجاتهم. وإن رؤية طرازات شفروليه كأكثر السيارات بحثاً للعام 2015 يعزز ما تحققه تصاميم وتكنولوجيات سياراتنا من صدى واسع لدى العملاء".

 وتتألف قائمة جوجل لتوجهات البحث في العام 2015 أبرز طلبات البحث التي حققت أعلى المعدلات من حيث الحركة على شبكة الإنترنت خلال فترة مستدامة في العام 2015، مقارنة بالعام 2014.

 واستخدم مستوقو السيارات العديد من الأجهزة المختلفة للقيام بالبحث تضمنت الهواتف المتحركة، وذلك بغاية البحث عن الطرازات والتعرّف على العروض المتوفرة، والحصول على نصائح واستشارات واقعية. وبحسب جوجل، 69% من الأشخاص الذين استخدمو يوتيوب للبحث عن سيارة ما خلال عملية الشراء، تأثروا بالمحتوى المتوفر في الموقع- وذلك بمعدلات تفوق التلفزيون، والصحف اليومية، والمجلات.

سيارة لاند روڤر "ديفندر 2,000,000" تُباع بـ400,000 جنيه إسترليني (USD 600,000) في مزاد خيري

أعلنت جاكوار لاند روڤر عن بيع سيارة لاند روڤر ديفندر الفريدة من نوعها بمبلغ بـ400,000   جنيه إسترليني (USD 600,000) في مزاد خيري مرموق في بونهامز هذه الليلة، وسيتمُّ التبرع بجميع العائدات إلى شركاء لاند روڤر في المجال الإنساني والحفاظ على الحياة البرية.

واكتمل تصنيع السيارة الفريدة ذات الرقم 2 مليون من سلسلة لاند روڤر سيريس و"ديفندر" في مصنع لاند روڤر بسوليهال والذي افتتح في العام 1948، وتم بيعها إلى مزايد من قطر. وتمَّ صنع السيّارة في شهر مايو من العام 2015 من قبل نجومٍ من سفراء العلامة التجارية، إضافة إلى شخصياتٍ تاريخية في لاند روڤر مثل بير جريلز، وفيرجينيا ماكينا، وستيفن ونِك ويلكس، أبناء مؤسس شركة لاند روڤر. وستمنح جميع عائدات البيع كتبرعٍ إلى شركاء لاند روڤر في المجال الإنساني والحفاظ على الحياة البريّة، والاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، الذين سيستفيدون من التبرع لمساعدة المجتمعات المحلية في جنوب شرق نيبال لتحسين معالجة الكوارث الطبيعية، إضافة إلى مؤسسة "بورن فري" التي تخطّط لاستخدام الأموال في دعم "مشروع ليون روفر"؛ مبادرة الحفاظ على الحياة البرية في حديقة ميرو الوطنية في كينيا. ويوفّر المشروع المعدّات الضرورية للمساعدة في حماية الأسود وغيرها من الحيوانات البريّة وتأسيس مشاريع تثقيفية للمشاركة المجتمعية في معالجة قضايا مثل الصيد غير المشروع.

وأعربت جوانا لوملي، المؤسِّسة الراعية لبورن فري؛ المؤسسة الخيرية الدولية التي تُعنى بالحياة البرية، عن أهمية التبرعات لدعم الأعمال التي يقومون بها في جميع أنحاء العالم من أجل إنقاذ الأرواح، ووقف المعاناة وحماية الأنواع البرية بقولها: "إنَّ جمع هذا المبلغ الضخم من خلال بيع سيارة واحدة هو عمل استثنائي، ولولا الدّعم العام، ودعم الشركاء مثل لاند روڤر لما كنّا قادرين على إحداث تغييرٍ إيجابيٍّ فعّال في العالم".

وقالت المؤسِّسة والإدارية لـِ "بورن فري" فرجينيا ماكينا: "لقد كان شرفاً عظيماً لي أن أقوم بتركيب عدد من صفائح ديفندر المميّزة جداً على الرغم من افتقاري الكبير للمهارات الميكانيكية. سيارة لاند روڤر حاضرة فعلاً في حياتنا منذ العام 1964 حين سافرت وزوجي بيل إلى كينيا لتصوير فيلم ’بورن فري‘. وآنذاك كنّا نخرج كلّ يوم في سيارتنا مع جورج آدامسون برفقة أسدٍ في جولات الصباح الباكر في السهول. ونحن سعداءٌ بأن تذهب الأموال التي جُمعت من مزاد اليوم لدعم أعمال ’بورن فري‘ في الحياة البرية بمنطقة ميرو في كينيا".

وعلّق مايك آدامسون، الرئيس التنفيذي للصليب الأحمر البريطاني أيضاً: "نحن ممتنون للغاية للتبرع السخي من قبل لاند روڤر بنصف عائدات بيع هذه السيارة الفريدة لدعم أعمالنا في نيبال. وكنّا قد استخدمنا في الصليب الأحمر سيارات ديفندر في جهود العمل والإغاثة الإنسانية في المملكة المتحدة وحول العالم منذ أوائل الخمسينات من القرن الماضي، واستفدنا من دعم لاند روڤر في مناسبات عديدة من خلال التبرعات بالسيارات والقروض. ويمثّلُ هذا المشروع في نيبال أهمية حيوية، وهو المشروع الثامن عشر الذي تدعمه لاند روڤر، حيث سيؤدي إلى تحسين الحياة المعيشية لآلاف الأشخاص والمجتمعات".

وأضاف جون إدواردز، المدير العام لقسم عمليات السيارات الخاصة في جاكوار لاند روڤر ، والذي أشرف على صنع السيارة بقوله: "في وقت سابق من هذا العام، كانت لدينا الفرصة لتحويل إنجاز لاند روڤر إلى سيارة مميزة لهواة جمع السيارات المميزة، وكنّا قد نجحنا بمساعدة خبراء من فريق العمليات الخاصّة وسفراء لاند روڤر التوّاقين في إنتاج هذه التحفة الفريدة والمتميّزة جداً. وستُضاف عملية البيع في هذه الليلة إلى سجلنا الحافل. وستتألّق سيارة ديفندر في المستقبل بحدِّ ذاتها بكلّ تأكيد. فيما ستواصل لاند روڤر سيريس وديفندر الأصيلة النجاح أيضاً بالاستناد إلى تراث جاكوار لاند روڤر العريق".

وتضمُّ السيارة التي صمّمت لتكون جزءاً من احتفالات العام بسيارة الدفع الرباعي المحبّبة جداً، والتي سيصل إنتاجها إلى مرحلته النهائية في يناير من العام 2016 بسوليهال، مجموعةً كبيرةً من الميزات والتشطيبات المصمّمة خصيصاً بما في ذلك خريطة خليج وارف باي باللون الأحمر التي ترتبط بأول تصميم للاند روڤر رُسم على رمال هذا الخليج، إضافة إلى شعار السيارة الفريدة ذات الرقم 2,000,000. وفي الداخل، تتميّز المقاعد الجلدية أيضاً بخريطة خليج "وارف باي" باللون الأحمر، وبشعارات السيارة رقم 2,000,000 المطرّزة على مساند الرأس، إضافة إلى مساند الأذرع مع ألواح من الألمنيوم موقّعة من قبل كل من ساهم في تجميع السيارة في مقعد السائق. وأخيراً ألواح تسجيل S90 HUE التي تشير لأول سيارة لاند روڤر التي كانت تحمل الرقم HUE 166 .

انتهاء تصنيع طراز ماكلارين بي 1

انتهى الفصل الأخير من إنتاج السيارات من طراز ماكلارين بي 1 وذلك مع اكتمال تصنيع السيارة رقم 375 لتنزل الستار على أكثر السيارات المتطورة تقنياً. ومنذ إطلاق هذا الطراز المذهل، كانت تسعى لتحقيق هدف واحد: تقديم أفضل سيارة للسائقين على الطرقات والحلبات. ومنذ الإعلان عن إطلاق السيارة في معرض باريس للسيارات 2012 كنموذج أولي، كان الطراز الأول ضمن الفئة الفائقة يتصدر الأخبار ويحقق أرقام أداء مميزة ويذهل مالكي السيارات حول العالم.

 وقد بدأ الإنتاج خلال صيف 2013، مع الإعلان عن بيع جميع السيارات قبل تسليم أول سيارة. وكانت أول سيارة – ذات اللون الفضي والمستوى العالي من ألياف الكربون – قد خرجت من خط الإنتاج خلال الاحتفال بالذكرى 50 لإطلاق ماكلارين في سبتمبر 2013. وذلك تكريماً لبروس ماكلارين، الرجل الذي كان يحلم بإنتاج السيارة الفائقة. ولذلك فإن كل سيارة تضمن لسائقها المزايا التي يرغب فيها، وذلك بعد إجراء المشاورات مع مركز ماكلارين للعمليات الخاصة، ليضمن عدم وجود سيارتين متطابقتين. ويعمل خط إنتاج السيارات الفائقة في مركز ماكلارين للإنتاج بطاقته القصوى، حيث يتم إنتاج سيارة كل يوم، فيما تستغرق كل سيارة 17 يوماً من العمل بشكل متوسط.

 وتتميز السيارة الأخيرة من طراز ماكلارين بي 1 باللون البرتقالي الذي تم تطبيقه من خلال عملية تلوين فريدة. وتماثل السيارة بلونها سيارة ماكلارين إف 1 رودستار رقم 64 الهيكل رقم #075، والتي ألهمت إنتاج اللون البركاني البرتقالي (فولكانو أورانج)، والذي يتوفر حالياً في عدد من الطرازات المختلفة لماكلارين. وتتميز السيارة بعناصر تصميم ذكية مع استخدام ألياف الكربون، والذي يظهر بشكل واضح على التصميم الخارجي في الموزع والناشر وشفرات الديناميكية الهوائية على طول الجزء السفلي من جسم السيارة، فيما تتميز العجلات ذات الوزن الخفيف باللون الفضي. كما تتمتع المقصورة الداخلية أيضاً بمجموعة من الإضافات واللمسات التي وضعها مركز ماكلارين للعمليات الخاصة، إضافة إلى أن المقاعد المخصصة للسباقات ذات الوزن الخفيف المصنوعة من ألياف الكربون تتضمن لمسات إضافية من مركز ماكلارين للعمليات الخاصة، حيث تظهر لمسة أخرى من طراز ماكلارين إف 1 رود ستار، كما غطيت المقاعد بجلد ألكنتارا باللونين الأسود والبرتقالي.

 وفي تعليق له قال مايك فليويت، رئيس تنفيذي أول في ماكلارين أوتوموتيف: "لقد حققت ماكلارين بي1 أكثر مما كنا نتوقع منذ تقديمها لأول مرة قبل ثلاث سنوات. فيما يتعلق بكونها تمثل جيلاً جديداً من السيارات الفاخرة، ولمساهمتها في نشر علامة ماكلارين حول العالم".

 وأضاف بقوله: "باعتبارها الخلف المباشر لسيارة ماكلارين بي1 المذهلة، والنتاج الجديد للسيارات الفاخرة التي تعتمد على وحدة طاقة هجينة، فقد وقع على هذه السيارة حمل كبير، وقد نجحت في مهمتها على أفضل نحو. لقد رسخت مكانتها كمنافس حقيقي لتؤكد على أحقيتها وإمكاناتها على الطرقات وحلبات السباق في مواجهة المنافسين الموجودين في السوق منذ زمن طويل. وحققت إنجازاً مذهلاً بكونها الإنتاج المميز بالنسبة لماكلارين، وخاصة مع تطور الأعمال بالنسبة للعلامة التجارية وإطلاق الفئات التجارية الثلاث وبلوغ المكانة التي وصلتها".

 ماكلارين بي 1: السيارة الفاخرة والفائقة

من خلال الجمع ما بين محرك الوقود عالي الأداء، والمحرك الكهربائي خفيف الوزن، فإن ماكلارين بي 1 تمثل نتاجاً جديداً للسيارات الفاخرة، وقد تم تقديم الإنتاج في معرض جنيف الدولي للسيارات خلال عام 2013. وقد كانت هذه السيارة الأولى ضمن السيارات الفائقة، والتي تتربع على قمة الفئات الثلاث التي أطلقتها ماكلارين فوق الفئتين السوبر والرياضية. وقد مثلت تحدياً جديداً بالنسبة للأشياء التي يؤمن الإنسان بالقدرة على تحقيقها، تماماً كما فعلت سيارة إف 1 التي تعد أيقونة ماكلارين السابقة قبل 20 سنة.

 وتتضمن سيارة ماكلارين بي 1 عدد من التقنيات الجديدة في عالم السيارات الفارهة والفاخرة، والتي استخدمت من أجل تطوير الأداء وتحسينه، من خلال تحسين التقنيات التي تساهم في تخفيف وزن الهيكل أحادي الخلية من ألياف الكربون - والذي يتضمن السقف والبنية السفلية، ومدخل الهواء على السقف، والبطارية وعلبة الطاقة الالكترونية (يزن 90 كغ فقط ليكون أخف هيكل من ألياف الكربون في سيارة مخصصة للطرقات). ويساهم التصميم الذي يتمتع بمزايا الديناميكية الهوائية، إلى جانب نظام تعليق التحكم الاستباقي الفريد من نوعه، في منح السيارة قدرة أقدر على التحكم والدقة بكبسة زر. ويساهم الضغط على زر "سباق" بزيادة قساوة التعليق بنسبة 300 بالمائة. ويخفض السيارة بقدر 50 مم لتحسين مزايا الديناميكية الهوائية، كما يزيد طول الجانح الخلفي بمقدار 300 مم. والنتيجة هي 600 كغ من القوّة الضاغطة عند مستوى أقل بكثير من السرعة القصوى 257 كم في الساعة في وضعية السباق Race، والتي تُعتبر أعلى بكثير من معظم باقي السيارات الفائقة ذات الأداء العالي، بينما تتماشى أكثر مع مستويات القوّة الضاغطة التي تتمتّع بها سيارة سباقات من نوع جي تي 3. وتحسن هذه القوة الضاغطة قدرات السيارة في دخول المنعطفات، وخصوصاً عند السرعات العالية. كما أن مستويات التوازن والمرونة والتحكم متميزة.

 وتتكون وحدة الطاقة من محرك توربيني مزدوج ثماني الأسطوانات على شكل V سعة 3.8 ليتر، مع محرك كهربائي قوي وخفيف الوزن. وينتج المحركان معا 900 حصان عند الدوران بسرعة 7300 دورة في الدقيقة، وعزم دوران قدره 916 نيوتن متر. وينتج المحرك الكهربائي 179 حصان، وعزم دوران قدره 130 نيوتن متر على الفور، ليمنح السيارة قوة إضافية إلى جانب القوة التي ينتجها محرك الوقود. ومن خلال هذا النظام المبتكر، فإن سيارة بي 1 قادرة على الوصول إلى سرعة 100 كم في الساعة خلال زمن قدره 2.8 ثانية، وإلى سرعة 200 كم في الساعة خلال 6.8 ثانية، وإلى 300 كم في الساعة خلال 16.5 ثانية. وهي أسرع بمقدار خمس ثوان مقارنة بسيارة ماكلارين إف 1 الأسطورية. وتبلغ السرعة القصوى للسيارة 350 كم في الساعة. وتتم السيطرة على هذا الأداء الهائل بواسطة نظام كبح فريد من نوعه، تم تطويره خصيصاً لطراز ماكلارين بي 1، بالاعتماد على مواد استخدمت سابقاً في برنامج آريان للفضاء. كما تساهم تقنيات الفورمولا 1 والخبرات التي اكتسبتها ماكلارين في توفير أداء أفضل لا مثيل له في أقسى الظروف، مثل القيادة في الحلبات بسرعة عالية.

 كما تتميز وحدة الطاقة في هذا الطراز بالفعالية، حيث تبلغ نسبة الاستهلاك 8.3 لتر لكل 100 كيلو متر، وانبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون بنسبة 194 غ/كم. ومكن للسيارة أن تسير أيضاً بالاعتماد على المحرك الكهربائي لوحده لمسافة 11 كيلو متر، وانبعاث غاز معدوم. كما أن سيارات ماكلارين بي 1، وكما هو الحال بالنسبة لكافة الطرازات ضمن الفئات الثلاث التي أطلقتها ماكلارين، معافاة من ضرائب الوقود في الولايات المتحدة.

 أكثر سيارة مصنعة حسب الطلب حتى الوقت الحالي

منذ إكمال أول نموذج من الطراز في مركز ماكلارين للعمليات الخاصة في 2013، فقد أثبتت ماكلارين بي 1 أنها من أكثر السيارات انتشاراً وطلباً بالنسبة لتوفير مزايا التصنيع حسب الطلب. وقد تم توفير المزايا في كل واحدة من السيارات البالغ عددها 375 سيارة بالتشاور مع مركز عمليات ماكلارين الخاصة. وتضمن المستويات العالية من الحرفية توفير المتطلبات التي يرغب بها مالك السيارة، سواء أكانت تتعلق بلون خاص في مقصورة القيادة أو طلاء خارجي بتفاصيل معينة.

 ويوضح ذلك بول مكانيزي، مدير برنامج تطوير ماكلارين بي 1 والرئيس التنفيذي في مركز عمليات ماكلارين الخاصة: "لقد أثبتت ماكلارين بي 1 نفسها كأكثر السيارات القابلة للتخصيص من بين السيارات التي أنتجتها ماكلارين. ومثلما قامت فرق الهندسة والتصميم بالارتقاء بالأداء إلى مستويات أعلى، فإن الزبائن قد قاموا بتحدي مركز ماكلارين للعمليات الخاصة قدر المستطاع ليضمنوا أن كل طراز قد صنع وفقاً لرغباتهم ومتطلباتهم. وبناء على المستوى الهائل من الطلب لتحديد المزايا والألوان، فلا يوجد سيارتين متطابقتين تماماً، وبذلك فإن كل سيارة فريدة من نوعها في طراز ماكلارين بي 1".

 ومن قبيل الصدفة، ومع وضع اللمسات الأخيرة على النسخة رقم 375 من السيارات في طراز ماكلارين بي 1، فإن مركز عمليات ماكلارين الخاصة بدأ العمل على وضع أول نماذج لسيارات ذات جسم كامل مصنوع من ألياف الكربون. ويشهد هذا التحول استبدال جميع الألواح المطلية ليمثل النموذج الناتج أعلى مستويات من الحرفية في العمل.

 برنامج الاختبار الفائق

باعتبار أن ماكلارين كانت تستعد لإطلاق السيارة الفائقة التي تتمتع بأعلى المزايا والمواصفات، فقد كان عليها اجتياز برنامج الاختبارات الأقسى على الإطلاق. وقد تم تصنيع ثلاث نماذج أولية من السيارة خلال ثلاث مراحل تطوير وهي التجريب eXperimatal: (XP)، والمصادقة Validation: (VP)، وما قبل الإنتاج Pre-production: (PP). وخضعت السيارة خلال هذه المرحلة لاختبارات مكثفة على البحيرات المتجمدة في شمال السويد خلال الشتاء في درجات حرارة تقل عن -30 درجة، وذلك قبل التوجه إلى الصحراء الحارة في أريزونا وكاليفورنيا ونيفادا، في حرارة تبلغ 52 درجة، حيث اختبرت السيارة في الساحل الغربي في الولايات المتحدة الأمريكية الذي شهد تسجيل أعلى درجات حرارة ممكنة.

 كما شهد برنامج التطوير أيضاً، خضوع سيارة ماكلارين بي 1 لاختبارات قاسية على الحلبات في مختلف أنحاء العالم. وقد ركزت مرحلة الاختبارات على الاستمرارية ودقة الأداء، أما التحدي الأخير ضمن برنامج التطوير فقد كان الأكثر صعوبة في البرنامج، وتمثل باجتياز حلبة نوربرغرينغ في أقل من سبع دقائق. وتتضمن الحلبة التي تمثل الاختبار الفائق لأي سيارة، 20.8 كيلومتر من المنعطفات. ولاجتياز اختبار الدقائق السبع، يتوجب أن يزيد متوسط سرعة السيارة عن 178 كم في الساعة، كما تتميز الحلبة أيضاً بوجود أطول المسارات المستقيمة، وأضيق المنحنيات، وأكثر الانحدارات ميلاً وغيرها من التحديات الصعبة مقارنة بالحلبات الأخرى. ومن خلال تحقيق هذا الهدف، فقد انضمت ماكلارين بي 1 إلى نادي الدقائق السبع لتحقق بذلك الهدف بتقديم أفضل تجربة قيادة على الحلبات والطرقات.

 وفي تصريح له، أفاد كريس غودوين، كبير سائقي الاختبارات: "كان برنامج الاختبارات والتطوير الذي خضعت له ماكلارين بي 1 واحداً من أقسى التحديات وأكثرها صعوبة، ولكنه كان ناجحاً وحقق النتائج المرجوة. لقد تعلمنا الكثير خلال المشاريع الماضية، ومن خلال خبرتنا الطويلة التي اكتسبناها في عالم سباقات السيارات، فإن البرنامج يمثل الذروة لكل ما حققته ماكلارين. لقد تم العمل على تطوير وحدة طاقة مدمجة تجمع ما بين الوقود والكهرباء مع ميزة "نظام المساعدة الفورية بالقوة" لتقديم أفضل أداء مع اعتماد أحدث مزايا الديناميكية الهوائية والمكونات خفيفة الوزن والتقنيات الحديثة في سيارة يمكن قيادتها داخل المدينة أو على حلبات السباق".

 وبشكل عام، فقد اجتازت سيارة ماكلارين بي 1 خلال برنامج التطوير أكثر من 620 ألف كيلو متر من الاختبارات، والتي تعادل أكثر من 15 مرة حول العالم. ومن خلال التركيز على القيادة على الطرقات والحلبات، فقد كانت أكثر من ثلث هذه المسافة على الحلبات في مختلف أنحاء العالم.

 الفئة الفائقة: المستقبل

مع اكتمال إنتاج طراز ماكلارين بي 1، فإن الفئة الفائقة تواصل الإنتاج من خلال النسخة الخاصة لسيارة ماكلارين بي 1 جي تي آر. وسيستمر إنتاج السيارة المخصصة للحلبات فقط والتي تتمتع بقوة 1000حصان حتى مستهل عام 2016.

وفي تعليق حول المرحلة المقبلة من الطرازات ضمن الفئة الأعلى لدى ماكلارين، اختتم مايك فليويت بقوله: "نحن الآن في المرحلة الأخيرة من إنتاج ماكلارين بي 1 جي تي آر، مع الاستعداد لإنهاء آخر سيارة خلال الأسابيع القادمة. وقد تمكنت ماكلارين بي 1 من ترسيخ مكانتها كرمز بالنسبة لماكلارين، ويتوجب على أي سيارة ستنضم إلى الفئة الفائقة لاحقاً أن تستحق هذه المكانة الرفيعة، كما يتطلب الأمر إحداث تقدم ملحوظ في التقنيات أو الأداء لضمان الاستمرار على الخطى في هذا الطريق. المستقبل غير محسوم في هذه المرحلة، الأمر الذي يجعل الاقتراحات مفتوحة".

 ماكلارين بي 1 بالأرقام

عدد السيارات المصنعة:                          13 ضمن مرحلة التجريب eXperimental

                                                          5 ضمن مرحلة المصادقة Validation

                                                          3 ضمن مرحلة ما قبل الإنتاج

                                                          375 سيارة        

الوقت اللازم للتصنيع:                          800 ساعة

عدد الأشخاص المشاركين في العمل:             105 أشخاص

الطلاء:                                         5 – 8 ليتر من الطلاء الأساسي (حسب اللون) 8 – 9 ليتر من طلاء اللك "الورنيش"

مدة عملية الطلاء:                              حتى 5 أيام، حسب المزايا المطلوبة

اللون الأكثر طلباً:                              أصفر بركاني

المسافة المقطوعة خلال برنامج التطوير:        620 ألف كيلومتر - 15.5 مرة حوال العالم

التوزيع حول العالم:                             الأمريكيتان – 34 بالمائة

                                                          أوروبا – 26 بالمائة

                                                          الشرق الأوسط وأفريقيا – 13 بالمائة

                                                          آسيا باسيفيك – 27 بالمائة

شفروليه إمبالا 2016 متوفرة الآن في صالات العرض بكافة أرجاء منطقة الشرق الأوسط

شفروليه إمبالا، السيدان كبيرة الحجم المصممة بإتقان، تضمن لمقتنيها الحصول على أحدث ما توصلت إليه تكنولوجيات السلامة والترفيه، مع لمسات تصميم عصرية ومستويات فائقة من الفعالية- في مزيج يستمر بإثبات حضوره واستحقاق التقدير الكبير على مختلف المستويات.

 وفي طراز العام 2016، تقدم إمبالا الفئات LS وLT وLTZ بالمحرك V6 سعة 3.6 لتر القادر على توليد 305 حصاناً و356 نيوتن متر من عزم الدوران، في أعلى قوة حصانية ضمن هذه الفئة مع المحرك V6 طبيعي التنفيس. وتدعم المزايا خفيفة الوزن تأمين تجربة قيادة أكثر توازناً، وهي تتضمن تصميماً مطوّراً لرؤوس الاسطوانات/ العوادم يحقق توفيراً في الوزن بمعدل 6 كيلو غرام. ويقترن المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي مكوّن من ست سرعات.

 وإضافة إلى ذلك، تقدم إمبالا الجديدة 10 وسادات هوائية- أكثر من سيارة أخرى في فئة السيدات كبيرة الحجم- ونظاماً لتثبيت السرعة على مختلف السرعات، وتنبيه من الاصطدامات الأمامية، وإنذار عند مغادرة المسار، والتنبيه من المنطقة الجانبية العمياء، والتنبيه من حركة المرور في الخلف، وكاميرا الرؤية الخلفية، ونظام الإنذار الخلفي.

 أما من حيث التصميم، فإن إمبالا 2016 تلبي شغفك. وتعتبر تفاصيل التصميم الخارجي في السيارة تكيرماً لعناصر التصميم الشهيرة والمميزة لهذا الطراز على مدى عقود من الزمن، وهي تمتلك حضوراً يعبّر عن سمات طرازات السيدان من شفروليه التي لا تُحدد بزمن بفضل تصميمها العصري والهجومي.

 وفضلاً عن ذلك، تمزج مقصورتها الرحبة خيارات الترفيه والمعلومات الشاملة من خلال نظام MyLink الذي يتضمن الملاحة وبث صوت بلوتوث، ناهيك عن الكثير من المزايا الأخرى التي يمكن التحكم بها عن طريق شاشة اللمس المتوفرة اختيارياً بقياس 8 إنش. ويعتبر نظام مضخّم الصوت القياسي ميزة لا تتوفر عادة في هذه الفئة، كما ويتوفر نظام صوت محيطي Bose اختيارياً في إمبالا 2016.

 ومع الشحن اللاسلكي، تقدم تكنولوجيا عرض الهاتف محتوى آيفون 5 أو الطرازات الأحدث على الشاشة الملوّنة للسيارة من خلال نظام آبل كاربلاي- مع تكنولوجيا التفعيل الصوتي للراديو والهاتف. ويضع نظام آبل كاربلاي مزايا آيفون على شاشة عرض السيارة بطريقة ذكية ومبسّطة. وهو ما يسمح للسائق بإجراء المكالمات وإرسال واستقبال الرسائل النصية والاستماع إلى الموسيقى المفضلة من شاشة اللمس مباشرة أو صوتياً عبر Siri. وتتضمن التطبيقات المدعومة من آبل كاربلاي الهاتف، والرسائل، والخرائط، والموسيقا، والتطبيقات الأخرى المتوافقة.

 وتتوفر إمبالا 2016 بأربعة ألوان خارجية جديدة منها اللون الأحمر بطبقتين، والأخضر المعدني. ومن الألوان الأخرى اللؤلؤي بطبقتين، والأسود الموزايك المعدني.

 ويحظى جميع عملاء سيارات شفروليه إمبالا 2016 بالمستويات الجديدة من خدمات برنامج "تعهّد شفروليه الشامل"، الذي يقدم أسعار صيانة تنافسية وشفافية في التكاليف؛ وتقديم الخدمة خلال ساعة واحدة؛ وحجز موعد في غضون يومين؛ وضمان إقليمي لمدة ثلاث سنوات/ 100,000 كيلو متر؛ و4 سنوات من الخدمة الإقليمية للمساعدة على الطرقات طوال أيام الأسبوع.

 ويجدر الذكر أن شفروليه إمبالا هي واحدة من أفضل 15 سيارة عائلية للعام 2015 في ’كيلي بلو بوك KBB.com‘، واختيرت كواحدة من أفضل السيارات للعائلات عام 2015 في U.S News & World Report.

 شفروليه إمبالا 2016 متوفرة الآن في صالات العرض بكافة أرجاء منطقة الشرق الأوسط.

أكثر قوة وكفاءة من ذي قبل: أودي R18 تحتفل بظهورها العالمي الأول في ميونخ

تدخل العلامة ذات الحلقات الأربع موسم رياضة السباقات للعام 2016 بسيارة سباق جديدة تعتبر الأكثر قوة وكفاء من صنع أودي. وتم الكشف عن أودي R18 الجديدة في ظهورها العالمي الأول خلال حفل أودي سبورت لختام موسم السباقات والذي أقيم في مركز تدريب أودي بمدينة ميونخ. أما بالنسبة لبطولة DTM، تكمل أودي مشوارها في الموسم الجديد من دون أية تغييرات في تشكيلة السائقين. وفي سباقات فئة GT، تواجه أودي R8 LMS الجديدة موسماً كاملاً لأول مرة. ولبطولة كأس أودي TT سبورت، تم تقديم 125 طلباً لحجز مقاعد السباق العشرين المتوفرة.

وقامت أودي سبورت بإعادة تصميم أساسات أودي R18 لموسم 2016. السيارة الجديدة من فئة سباقات LMP1 والتي تشارك في سباق لومان 24 ساعة وبطولة التحمل الدولية FIA WEC،تتميز بتقنيات إيروديناميكية مبتكرة تمثل  المرحلة المقبلة في تصميم الهياكل خفيفة الوزن ولديها نظام هجين معدل وبطاريات ليثيوم-أيون لتخزين الطاقة بالإضافة الى محرك TDI ذات كفاءة عالية.

وتعليقاً على كشف السيارة الجديدة، قال ولفجانج أولريخ، رئيس أودي لرياضة السباقات: "مع الكشف عن سيارة أودي R18 الجديدة، نحن نرسل رسائل واضحة: أودي تستمر في وضع الحروف على النقاط في رياضة سباقات السيارات وذلك بالاعتماد على تقنية محرك TDI – أكثر تكنولوجيا الكفاءة للسيارات نجاحاً عالمياً في سباق لومان."

وفي موسم 2016 لسباق بطولة التجمل الدولية FIA WEC الذي يبدأ بسباق جولة سيلفرستون (المملكة المتحدة) بتاريخ 17 أبريل، يشارك فريق أودي سبورت جويست بالسباق بسيارتين أودي R18 جديدتين. وفي مصلحة أقصى قدر من الكفاءة في التكلفة، اتفقت شركتي  أودي وبورشه على المشاركة في قمة سباقات الموسم المتمثل بسباق لومان 24 ساعة بسيارتين لكل منهما بدلاً من ثلاثة سيارات كما كان الحال في الموسم الماضي.  

وبالنسبة لسباق DTM، تعتمد أودي على الاستمرارية في هذه البطولة، حيث يستمر طاقم السائقين الثمانية الذين خاضوا موسم 2015 محرزين عشرة انتصارات لأودي من أصل 18 سباقاَ في تشكيلة موسم 2016. التغيير الوحيد في التشكيلة هو تبديل كل من أدريان تامباي ونيكو مولر لفرقهم. وتتوقع أودي سبورت أن هذا التغيير ستزود أصغر سائقي أودي في بطولة DTM بالخبرة المثالية. وتستمر ثمانية سيارات أودي RS 5 DTM في خوض تحدي بطولة DTM تحت راية فرق أودي سبورت "Abt Sportsline" و "Phoenix" و "Rosberg".

في سباقات فئة GT، اكتمل مشروع تطوير سيارة السباق الجديدة أودي R8 LMS وبدأت عملية تسليم السيارة للزبائن. ونظراً للطلب العالي على السيارة، تدرس أودي سبورت لرياضة سباقات العملاء إمكانية توسيع نطاق الانتاج المخطط لموسم 2016، حيث تم مسبقاً التخطيط لإنتاج 45 سيارة فقط.

وتخوض فرق أودي للعملاء بسيارة R8 LMS الجديدة التحديات في أربعة قارات خلال موسم 2016. وتشارك السيارة الجديدة لأول مرة في سباق بطولة R8 LMS موسم 2016 أيضاً. ومن الأحداث المهمة على أجندة أودي سبورت لسباقات العملاء في موسم القادم سباقي 24 ساعة في نوربورجرنج (ألمانيا) وسبا (بلجيكا)، سباق 12 ساعة في باتهرست (أستراليا) وسباق FIA GT في ماكاو.

وبعد موسمه الأول الناجح، سيتم إقامة سباق بطولة أودي سبورت TT مجدداً كجزء من البرنامج المرافق لبعض سباقات DTM. وتم زيادة عدد مقاعد السباق الدائمة من 18 الى 20. عملية الاختيار النهائية للسائقين ستتم على مبدأ تقييم الأداء على حلبة Vallelunga في إيطاليا يومي 4 و 5 ديسمبر. وإجمالاً، استلمت quattro GmbH 125 طلباً من 35 دولة للمشاركة في السباق.  

وقال الدكتور ولفجانج أولريخ، رئيس أودي لرياضة السباقات تعليقاً على الحفل الختامي: "نحن فخورون بأننا سنمثل علامة أودي مجدداً في موسم 2016 مع التزام واسع النطاق في رياضة السباقات. تمثل أودي R18 الجديدة خطوة كبيرة حيث نتوقع منها الكثير في سباق لومان و بطولة التحمل الدولي WEC. في بطولة DTM، كان لدينا السيارة الأقوى في موسم 2015 ونود أن نبني خططنا على ذلك. وبالإضافة الى الطلب العالي على سيارة أودي R8 LMS الجديدة، يوجد العديد من المواهب الشابة مهتمة ببطولة كأس أودي TT.

قصة تألق مركبة تويوتا "بريوس"

أُطلقت مركبة تويوتا "بريوس" لأول مرة في اليابان في العام 1997، ثم طُرحت في الأسواق الخارجية في العام 2000. ومثلما يحدث عند ظهور أي منتج ثوري جديد، استغرق الأمر بعض الوقت حتى ذاع صيتها لتصبح بحلول العام 2003 "المركبة الذكية" الملائمة لجيل أكثر تطوراً وذكاءً؛ تماشياً مع موجة المستقبل آنذاك. وكان ذلك بمثابة نقطة تحول ارتقت بتويوتا "بريوس" إلى أقصى درجات التألق.

 هل كانت "تويوتا بريوس" المركبة التي لن يشتريها الأمريكيون؟

في مرحلة إطلاقها، قال المسوقون إن مركبة تويوتا "بريوس" لن تُباع مطلقاً في الولايات المتحدة. وأصر النقاد على أن المستهلك الأمريكي لن يُقبل على شراء مركبة ذات كفاءة عالية في استهلاك الوقود مع محرك يعمل على البنزين بسعة 1.5 لتر، حتى إذا كان الإنتاج الفعلي للطاقة يعتمد على مصدر آخر مثل المحرك الكهربائي. وفي ذلك الوقت كان الوقود زهيد الثمن، وكانت المركبات الكبيرة الحجم والرياضية المتعددة الاستخدامات ومركبات البيك أب الأكثر مبيعاً في أمريكا الوسطى، حيث كانت أسعار النفط والسلع الاستهلاكية في السوق الأمريكية في العام 1997 مماثلة لما عليه الحال الآن في منطقة الشرق الأوسط.

 لذلك فقد أرجأت شركة تويوتا فكرة تصدير مركبة تويوتا "بريوس" مباشرة، غير أن المبيعات في اليابان تجاوزت التوقعات. ففي واقع الأمر، كانت طلبيات الشراء الأولية أعلى ثلاث مرات مما كان متوقعاً في غضون الشهر الأول؛ الأمر الذي جعل شركة تويوتا تتساءل عمَّا إذا كان خبراء التسويق أخطأوا التقدير. وبعد إدخال بعض التعديلات الطفيفة على مركبة تويوتا "بريوس" في العام 2000، قامت شركة تويوتا بعملية إعادة تقييم لأسواق أمريكا الشمالية وأوروبا، ونجحت في بيع 6,500 مركبة "بريوس" في الأسواق الخارجية في العام الأول، أي ما يعادل نصف حجم المبيعات في اليابان. وعلى الرغم من أن البداية كانت بطيئة، إلا أن شركة تويوتا كانت تضع كامل ثقتها في إمكانات وقدرات مركبة تويوتا "بريوس".

 تعديلات طفيفة جديدة على طراز عام 2000 من مركبة تويوتا "بريوس" التي تم تصديرها إلى الولايات المتحدة وأوروبا

 كيف أصبحت مركبة تويوتا بريوس نجمة على الطريق؟

في كثير من الأحيان، يتولى نجوم السينما وغيرهم من المشاهير مهمة إبراز العديد من القضايا، مثل تغير المناخ أو البيئة، أو الترويج للمنتجات؛ مثل تويوتا بريوس التي لاقت استحساناً بالغاً لمساهمتها في خلق عالم أكثر صداقةً للبيئة. أراد بعض المشاهير إثبات اهتمامهم باتخاذ قرارات بيئية صائبة نظراً لكونهم مواطنين مسؤولين يرغبون في إلهام الآخرين. ولاحت تويوتا بريوس كحلٍ أمثل لتحقيق تطلعاتهم.

 وفي حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2003، سُلطت الأضواء على المشاهير مثل هاريسون فورد وكاليستا فلوكهارت وليوناردو دي كابريو وكاميرون دياز، إذ وصل كلٌ منهم إلى البساط الأحمر على متن مركبة تويوتا "بريوس"! وفجأة أصبحت مركبة "بريوس" محطاً للأنظار. وبات الجميع يرغب في معرفة المزيد عن تلك المركبة الفريدة، التي أصبح المشاهير يستخدمونها ويتحدثون عن ميزاتها بجرأة. وسرعان ما أصبحت تويوتا "بريوس" مركبة متألقة بكل ما للكلمة من معنى.

 مركبة تويوتا "بريوس" على المسار السريع

تتميز الولايات المتحدة الأمريكية بإيقاع الحياة السريع، وفي كاليفورنيا التي يعتمد فيها الجميع تقريباً على المركبات للتنقل من مكان إلى آخر، أدى التلوث والإزدحام المروري على الطريق السريع إلى تخصيص مسارات تمنح أفضلية المرور للمركبات التي تحمل راكبين أو أكثر. تخيل أنك وسط ازدحام مروري في شارع مكتظ في يوم حار، ثم تمر بك مركبة تويوتا "بريوس" بسرعة تقل شخصاً واحداً وتصدر أزيزاً خافتاً. لذلك، فقد اتخذت حكومة كاليفورنيا قراراً بمنح المركبات المنخفضة الانبعاثات أفضلية في التعامل. وبصورة مفاجئة أصبح جميع سكان كاليفورنيا يرغبون في اقتناء مركبة تويوتا "بريوس"، حتى زادت قيمتها وبات من الممكن بيع المركبات المستعملة لقاء سعر مرتفع.

 الجيل الثاني: المركبة المتألقة تصبح مثيرة

وفي الوقت نفسه، لم تتوقف أعمال تطوير مركبة تويوتا "بريوس". وشكَّل ظهور الجيل الثاني من هذه المركبة الفريدة في شهر سبتمبر من العام 2003 خطوةً كبيرةً إلى الأمام. لم تكن تقنية "هايبرد سنرجي درايف" مفيدة للبيئة إلى حدٍ كبيرٍ فحسب، بل إنها عززت من طاقة وأداء المركبة بشكل عام. وامتازت تويوتا "بريوس" الجديدة بالمزيد من الأناقة من الداخل والخارج، وأصبحت مركبة الهاتشباك ذات الخمسة أبواب مركبة عصرية بامتياز مع مقصورة داخلية أنيقة. وقد جسدت تويوتا اهتمامها الأسطوري بأدق التفاصيل في هذه المركبة، حيث أضافت لها ذراع ناقل الحركة الذي يشبه عصا التحكم وزر تشغيل المحرك. وبذلك أصبحت مركبة تويوتا "بريوس" متألقة ومثيرة في آن واحد.

تويوتا "بريوس" تتربع على عرش المركبات في جميع أنحاء العالم

بات الجيل الثاني من تويوتا "بريوس" جواداً رابحاً، إذ حازت المركبة على لقب "مركبة العام" في أمريكا الشمالية في العام 2004، و"مركبة العام" لعام 2005 في أوروبا. وبعد أن تمكنت من لفت أنظار الرأي العام العالمي، سعت شركات تصنيع أخرى في وقت متأخر الى دخول السوق، لكن تويوتا بريوس حافظت على مكانتها بوصفها "المركبة الخضراء" الوحيدة الموثوق بها.

 وفي العام 2008، قفزت المبيعات العالمية لتويوتا "بريوس" لتصل إلى مليون مركبة. غير أن عملاق الصناعة الياباني لم يركَن إلى أمجاد الماضي، وقام بتقديم الجيل الثالث في العام 2009. وقد كان رهان الشركة على مركبة تويوتا "بريوس" رابحاً بكل تأكيد، حيث تضاعفت مبيعاتها متجاوزة 2 مليون مركبة في العام 2010. وتشتهر هذه المركبة بتسارعها السلس، تماماً كما هو الحال مع مبيعاتها التي تسارعت في جميع أنحاء العالم أيضاً، وتُباع الآن في أكثر من مائة دولة، مع الكشف بأن الجيل الرابع الجديد سيتم طرحه في ثلاثين منطقة أخرى، بما في ذلك الشرق الأوسط. وما لا شك فيه، أن الأجيال الجديدة من هذه المركبة ستكون أفضل من أي وقت مضى، وأن تويوتا "بريوس" ستترك بصمتها على مستقبل عالم المركبات.

شفروليه ترافيرس 2016 وصلت! الآن في صالات العرض الأقرب إليك

تقدم شفروليه ترافيرس 2016 المصممة لتمنح عملائها الراحة الفائقة، تجربة قيادة معززة ومتطورة دُعمت بأقصى مستويات الرحابة القادرة على استيعاب ما يصل إلى 8 ركّاب مع حيز تخزين استثنائي يصل إلى 3,293 لتر عند طي المقاعد. وإضافة إلى ذلك، يتضمن تصميمها الداخلي مواداً فاخرة منها استخدام الأسطح ناعمة الملمس على لوحة العدادات والأبواب الأمامية، إلى جانب التطريزات المتناقضة واللمسات الفضية والكروم، والإضاءة المحيطة زرقاء اللون التي تمنح المقصورة مزيد من الإشراق والتألق. أما الواجهة الوسطية فتتضمن إضاءة خاصة لأدوات التحكم بالمناخ، وشاشة ملوّنة تعمل باللمس قياس 6.5 إنش مع نظام شفروليه MyLink المتوفر اختيارياً، أو MyLink مع نظام الملاحة.

 وفي مجال السلامة والأمان، تتحلى شفروليه ترافيرس 2016 بسمات خاصة تجعلها تتفوق في جميع اختبارات السلامة. وقد صممت السيارة بدقة خالصة لحماية الركاب، حيث تحتوي على مزايا سلامة متطورة مثل نظام الإنذار من الاصطدامات الأمامية، والتنبيه عند مغادرة المسار، وتكنولوجيا خاصة بتجنب الحوادث تستخدم الكاميرا لتساعد في تحديد مسافة اقتراب السائق من سيارة أخرى أمامه، أو عند دخول السيارة إلى مسار آخر بدون استخدام إشارات الانعطاف. وتحذر هذه التكنولوجيا سائق ترافيرس من خلال تنبيهات مرئية تظهر على لوحة العدادات، إضافة إلى تنبيهات صوتية.

 ومن عناصر السلامة الأخرى في ترافيرس تبرز وسادة الهواء الأمامية المركزية الأولى من نوعها في القطاع. وصممت هذه الوسادة لتأمين حماية إضافية للسائق والراكب الأمامي من اصطدامات الجانب المقابل، أي عندما يكون الراكب المتأثر بالاصطدامات في الجهة المقابلة التي لم تتعرض مباشرة للاصطدام. وفي حال الاصطدامات القوية، يتم تفعيل هذه الوسادة في غضون أجزاء من الثانية من الجهة الداخلية لمقعد السائق لتنتفخ بين السائق والراكب الأمامي.

 وزوّدت ترافيرس بمجموعة متكاملة من التجهيزات العائلية. ففي الصف الثاني من المقاعد، تتوفر السيارة بمقعدين بذراعين أو مقعد طويل لثلاث ركاب. وجهزت جميع خيارات المقاعد بالمزايا المناسبة لجلوس الأطفال، كما ويحتوي الصف الثاني على ميزة SmartSlide التي توفر للركاب إمكانية الوصول إلى الصف الثالث بسهولة فائقة وبلمسة واحدة فقط.

 وتتضمن المزايا العائلية الأخرى أكبر حيز للتخزين في الفئة، وأحزمة أمان سهلة الاستخدام، وما يصل إلى 12 حاملة أكواب، ونظام اختياري للترفيه في المقاعد الخلفية، ومقاعد جلدية سهلة التنظيف.

 وتتوفر ترافيرس 2016 بالفئات LS، وLT، وLTZ، مع نظام دفع رباعي متواصل. وتقدم السيارة- قياسياً في LS وLT- المحرك V6 سعة 3.6 لتر مع تكنولوجيا الحقن المباشر للوقود، القادر على تعزيز مستويات الأداء وفعالية توفير استهلاك الوقود. أما طراز LTZ، فيلبي رغبات عشاق الأداء الأكثر قوة من خلال المحرك القادر على توليد 288 حصان.

 ويحظى جميع عملاء سيارات شفروليه ترافيرس 2016 بالمستويات الجديدة من خدمات برنامج "تعهّد شفروليه الشامل"، الذي يقدم أسعار صيانة تنافسية وشفافية في التكاليف؛ وتقديم الخدمة خلال ساعة واحدة؛ وحجز موعد في غضون يومين؛ وضمان إقليمي لمدة ثلاث سنوات/ 100,000 كيلو متر؛ و4 سنوات من الخدمة الإقليمية للمساعدة على الطرقات طوال أيام الأسبوع.

 شفروليه ترافيرس 2016 متوفرة اليوم في صالات العرض بكافة أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

شركة تقنية السيارات السريعة تفتتح أول موطن لسيارات مازيراتي في الخبر

قامت شركة تقنية السيارات السريعــة "فاست " وكلاء سيارات مازيراتي بالمملكة العربية السعودية، بإفتتاح أول معرض متكامل لها في المنطقة الشرقية، على طريق الدمام الخبر السريع بمدينة الخبر، يشمل صالة عرض ومركز صيانه ومركز قطع غيار.         

المعرض الجديد والذي تبلغ مساحته الاجمالية  حوالي 900 متر مربع،  قد تم تشيده وفق أرقى التصاميم العصرية وتم تزويده بأحدث الاجهزة والوسائل  التي تقدم خدمة ذات معايير عالية  ورفيعة المستوى لعملاء مازيراتي، وبمساحة داخليه وفيره تسمح بعرض مختلف  موديلات  مازيراتي  بالإضافة لقسم الصيانة وقطع الغيار، بمساحة إجمالية تبلغ حوالي 500 متر مربع.

 إفتتاح المعرض الجديد في الخبر يعتبر إنجازا جديداً وكبيرا لخدمة عملائها في المنطقة الشرقية، و يؤكد على إلتزامها بالجودة العالمية  والمعايير العلمية في مجال خدمة السيارات. حيث يضم الفرع الجديد طاقم  من  الإداريين والفنيين ذوي المهارات العالية  لضمان تقديم  أفضل نوعية من الخدمات لعملائها.

 وبهذه المناسبة ، صرح سعادة الشيخ محمد وجيه شربتلي، الرئيس التنفيذي لشركة تقنية السيارات السريعة "فاست"، قائلا:" يؤكد إفتتاح معرض مازيراتي الجديد المتطور في المنطقة الشرقية على الاستراتيجية العملية للشركة التي إعتمدناها لخدمة عملائنا في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية. نحن بإستمرار نعمل على صقل وتطوير أحدث تقنيات الخدمة تماشياً مع توقعات عملائنا، ولبناء جسورا قوية من الثقة والولاء بيننا وبينهم".

 وأوضح كذلك أن المعرض الجديد لمازيراتي قد تم تجهيزه بمختلف وسائل الترفيه والراحة، إضافة لمنطقة وقوف للسيارات خاصة لاستخدام العملاء، وغيرها من الوسائل التي من شأنها أن تعكس مدى رقي مازيراتي في خدمة عملائها الذين يصنفون بالنخبة بين شريحة ملاك السيارات الفارهة في العالم.

فولفو للسيارات تكشف النقاب عن سيارة s90 الجديدة

تشكّل "فولفو S90 الجديدة" بطاقة دخول لشركة فولفو للسيارات إلى نادي سيارات سيدان الفخمة، لأنها تمثّل الخطوة العملاقة التي خطتها الشركة نحو الأمام. فالصانع السويدي لطالما اشتهر بسياراته الرياضيّة متعددة الاستعمالات وسياراته "ستيشن واغن"، إلاّ أن إطلاق "فولفوS90" يهدف بوضوح لإحداث ثورة في فئة سيارات سيدان الفخمة بفضل تصميمها الأنيق واستهدافها شريحة التنفيذيين. سيارة فولفوS90 التي تم تزويدها بأحدث تقنيات السلامة وبتطبيقات وخدمات إلكترونية سحابيّة، هي دليل إضافي على التحوّل المستمر الذي تمرّ به العلامة التجارية السويدية.

 وحول الموضوع، قال رئيس مجموعة فولفو للسيارات ومديرها التنفيذي هاكان صامويلسون : "يوم أطلقنا سيارة XC90، أعلنّا بوضوح عن عزمنا إطلاق فصل جديد في تاريخنا وها نحن اليوم في قلب اللعبة بمنتهى الالتزام والإصرار. فبفضل استثماراتنا التي بلغت 11 مليار دولار أمريكي على مدى السنوات الخمس الماضية، لم نكتفِ برسم تصوّر جديد لما يمكن لشركة فولفو للسيارات أن تصبح، بل بدأنا نفي بوعدنا لجهة استنهاض علامتها التجارية حتى باتت مواكبة للعصر".

 تجدر الإشارة إلى أن سيارة "فولفوS90" الجديدة تمّ تجهيزها بنظام القيادة شبه الذاتية (Pilot Assist) المتقدم الذي يبادر بتوجيه السيارة برفق لتبقى ملازمة لمسارها بمحاذاة العلامات المرورية على الطرق السريعة التي تصل سرعتها المحددة إلى حوالى 130 كم/ ساعة، وبالتالي تنتفي الحاجة لتعقّب سيارة أخرى. ويعتبر نظام (Pilot Assist) خطوة إضافية نحو اعتماد نظام القيادة الذاتية الكامل المبتكر، حيث تعتبر فولفو إحدى أبرز الشركات الرائدة في هذا المجال. كما تم تجهيز سيارة "فولفوS90" بمحرك T8 التوأم الهجين القابل لإعادة الشحن المزوّد بناقل حركة آلي بثماني سرعات، وإحدى أكثر المقصورات الداخلية فخامة المجهّزة بأفضل وسائل الترفيهيه والملوماتية المتوفّرة في فئة سيارات سيدان الكبيرة.

 ومن جهته، قال نائب الرئيس الأول لشؤون التصميم في مجموعة فولفو للسيارات توماس انجينلاث: "كانت فكرتنا طرح مفهوم جديد على هذه الفئة المحافِظة، وتقديم صورة تعكس الريادة والثقة من حيث الشكل الخارجي. أما لجهة الشكل الداخلي، فقد انتقلنا بسيارة "فولفوS90" إلى مستوى متقدم يتيح تجربة لامتناهية الرفاهية تعد بالراحة المطلقة وسهولة التحكّم".

كما تقدّم سيارة "فولفوS90" أولى مزايا نظام "السلامة في المدينة" العالمي الذي يتمثل برصد الحيوانات كبيرة الحجم مثل الظباء أو الخيول أو الجمال خلال الليل والنهار. وتوفّر هذه التكنولوجيا تحذيراً بديهياً ومساندة أثناء عملية الفرملة لتفادي الاصطدام. كما استفادت S90 من الاستثمارات التي وضعتها شركة فولفو للسيارات مؤخراً في تقنية المحاكاة المتقدمة على هيكل السيارة.

 أما  نائب الرئيس الأول لشؤون البحث والتطوير بمجموعة فولفو للسيارات الدكتور بيتر ميرتنز فقال: "قطعت سيارة "فولفوS90" شوطًا بعيدًا لجهة ديناميكية القيادة والأداء وتجربة الركّاب، فقد أعدنا تصميم تجربة القيادة بالكامل داخل فولفو لتوفير الشعور بالدقة والتحكّم والراحة".

 ومن المتوقّع أن يتم كشف النقاب عن سيارة "فولفوS90" خلال معرض "ديترويت" الدولي للسيارات.

جي إم سي تيراين 2016.. الآن في صالات العرض بكافة أرجاء الشرق الأوسط

تتميز مجموعة تيراين 2016 المطوّرة بتصميم عصري جديد وتعزيزات إضافية حصلت عليها في طراز العام الجديد الذي أصبح متوفراً الآن في صالات العرض القريبة منك! لتستمر بتقديم خيار ذكي للعملاء الباحثين عن سيارة تمنحهم التنوع الحيوي، والتصميم العصري، والتكنولوجيا المتطورة.

 وفي جديد العام 2016، حصلت تيراين 2016 على تصميم مطوّر، حيث تتألق بواجهة أمامية وخلفية مميزة بملسات الكروم، ومصابيح LED نهارية في الطرازات الأعلى، إضافة إلى عجلات قياس 18 و19 إنش جديدة، وأقمشة فاخرة للمقاعد (قياسياً في SLE)، وتصميم جديد لغطاء المحرك البارز، ولوحة عدادات معدّلة "الواجهة الوسطية" مع رف تخزين جديد وصور معدّلة لأدوات التحكم، وتصميم مطوّر لمقبض نقل الحركة يحتوي لمسات من الكروم.

 وتتوفر تيراين 2016 بطرازات الدفع الأمامي أو الدفع الرباعي المتواصل، وبالفئات SLE، وSLT، ودينالي. وتتضمن جميع الطرازات فرامل قرصية على العجلات الأربعة مع نظام StabiliTrak للتحكم الإلكتروني بالثبات ونظاماً للتحكم بالجر، فضلاً عن تجهيزها بست وسائد هوائية قياسية: وسائد أمامية مزدوجة، وستائر جانبية لحماية الرأس، ووسائد هوائية جانبية خاصة لحماية منطقة الصدر/ الحوض مثبتة على المقاعد.

 وتقدم جميع الطرازات أيضاً قدرات استيعابية تصل إلى 5 ركاب، وميزة MultiFlex الحصرية لانزلاق المقاعد بشكل قياسي. ويوفر التصميم الداخلي أيضاً رحابة متميزة لاستيعاب أمتعة بحجم 894 لتر خلف المقعد الخلفي، و1,809 لتر عند طي المقعد الخلفي.

 ويحقق المحرك القياسي EcoTec سعة 2.4 لتر بالحقن المباشر للوقود 32 ميل للغالون على الطرقات السريعة (طراز الدفع الأمامي). أما محرك الحقن المباشر المتوفر اختيارياً V6 سعة 3.6 لتر فيقدم أفضل قوة في فئتها تبلغ 301 حصاناً و369 نيوتن متر من عزم الدوران. ويضمن المحرك V6 أيضاً تحقيق السيارة لقدرات قطر تصل إلى 1,588 كيلو غرام.

 تيراين تأتي أيضاً بباب خلفي كهربائي قابل للبرمجة (قياسياً في دينالي، واختيارياً في SLT)، مع ميزة الذاكرة التي تعمل على إيقاف الباب عند الارتفاع المرغوب ليتناسب مع فتح الباب الخلفي في أماكن الركن منخفضة السقف.

 وإضافة إلى نظام المنطقة الجانبية العمياء والإنذار من حركة المرور خلف السيارة- التي توفرت سابقاً في طراز دينالي فقط، وهي الآن متوفرة اختيارياً في SLE وقياسياً في SLT- تقدم تيراين 2016 نظام الإنذار الخلفي لدعم ركن السيارة، والتنبيه من الاصطدامات الأمامية، والتنبيه عند مغادرة المسار، ضمن حزم السلامة الشمولية التي تتضمنها.

 أما داخل مقصورة تيراين الرحبة، فقد حصلت السيارة على تصميم فاخر اعتماداً على أعلى المعايير العملية، باستخدام مواد توحي بمظهر وشعور آسرين وتألق يفرض هيبته. وتتضمن خيارات الألوان الداخلية للعام 2016: الأسود القاتم، والتيتانيوم الفاتح، والبني، إضافة إلى البني Saddle، المتوفر حصرياً في SLT. أما تيراين دينالي فتتوفر باللون الأسود القاتم والتيتانيوم الفاتح/ الأسود القاتم.

 تيراين دينالي

تمثّل تيراين دينالي مستويات استثنائية ضمن فئتها في مجال التصميم والقوة والتحسينات. وهي تتألق بتفرّد عن منافساتها من خلال اللمسات الخارجية والداخلية الفريدة، والعجلات الحصرية، والإضافات الجمالية الفاخرة والمميزة للتصميم. وتحظى تيراين دينالي بمظهر فاخر وراق من خلال استخدام الكروم في شبك التهوية، والواجهات الأمامية والخلفية، وإضافات كروم الساتان، والمصابيح الأمامية والخلفية الخاصة، إضافة إلى منافذ العادم المزدوجة بأطراف من الكروم. وتكتمل إطلالة دينالي المصقولة عبر العجلات الحصرية لهذا الفئة، قياس 19 إنش.

 وفي الداخل، يوحي التصميم المميزة لتيراين دينالي بشعور مفعم بالأناقة من خلال التطريزات الجلدية سوداء اللون على المقاعد والأبواب. وتساهم لمسات دينالي الحصرية التي تتضمن التطرينات المتناقضة واللمسات الناعة على لوحة العدادات وعجلة القيادة المغلفة بالجلد مع إضافات من خشب المهوغني المدخّن، في تعزيز الفخامة الفائقة لهذا الطراز الفاخر.

 وحصرياً في تيراين دينالي، حصل نظام التعليق على مخمّدات ثنائية التدفق تؤمن انسيابية وتحكم مطور بالقيادة من خلال إدارة إخماد التعليق والتحكم به في نطاق واسع من ظروف القيادة المختلفة.

 مجموعة جي إم سي تيراين 2016 متوفرة الآن في صالات العرض بكافة أرجاء منطقة الشرق الأوسط، ابتداءً من 93,000 درهم إماراتي (138,000 درهماً لطراز دينالي)- مع ضمان ثلاث سنوات/ 100,000 كيلو متر. وتقدم جعبة الضمان من جي إم سي خدمة المساعدة على الطريق لمدة أربع سنوات أيضاً.

رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف السيارة المثالية لجميع المواسم

كشفت شركة لاند روڤر مؤخراً عن أول سيارة دفع رباعي مدمجة فاخرة وقابلة للكشف في العالم. وتجمع رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف بين التصميم الجريء ومستويات النقاء التي لطالما اشتهر بها طراز رينج روڤر إيڤوك، مع مواصفات شاملة وسقف متطوّر قابل للطيّ يثمر عن تقديم السيارة القابلة للكشف المثالية لجميع المواسم دون المساومة على مزايا الأداء.

ويمتاز الشكل الرائع لسيارة رينج روڤر إيڤوك الأصلية بمرونته وقابلية تحويله إلى تصميم أنيق قابل للكشف، ليتربّع الموديل الجديد على قمّة موديلات رينج روڤر إيڤوك باعتباره الموديل القابل للكشف الأكثر تفرّداً وقدرة في العالم.

ويجمع الموديل الجديد المميز، وهو العضو الخامس ضمن عائلة رينج روڤر وأول موديل قابل للكشف على الإطلاق، بين فخامة رينج روڤر التقليدية مع تصميم مميز بأربعة مقاعد ومساحة تخزين مرنة.

كما تم تصميم رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف لتلبية معايير لاند روڤر الصارمة، ولضمان أقصى متانة للهيكل، مع مستويات متميزة من النقاء والأمان والقدرات غير المسبوقة.

وقال جيري ماكغفرن، مدير التصميم والمدير الإبداعي في لاند روڤر: "رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف هي سيارة مثالية لجميع المواسم. ويسهم تصميمها الفريد المتميز ومواصفاتها الهندسية المتطورة في إضافة بعد جديد لعائلة رينج روڤر وتعزيز جاذبيتها".

ومن المتوقع أن تشهد سوق سيارات الدفع الرباعي حول العالم نمواً بنسبة 20% خلال السنوات الخمس المقبلة*، وسوف تلعب رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف دوراً رئيسياً في استمرار مسيرة رينج روڤر الناجحة التي تمتد إلى 45 عاماً حافلة بالإنجازات الرائدة في قطاع سيارات الدفع الرباعي الجديدة كلياً.

وتم ابتكار التصميم الخارجي الملفت لسيارة رينج روڤر القابلة للكشف بفضل سقفها القماشي المتطور الذي تم تطويره لخلق مظهر مميز يحافظ على تصميم السيارة الأصلي. وتتناغم آلية Z لطيّ السقف مع هيكل السيارة الخلفي بما يضمن مظهراً أنيقاً ومتناسقاً عند طيّه. ويعتبر السقف القماشي أطول وأوسع سقف على الإطلاق في سيارة متوفرة للبيع اليوم.

ويمكن طيّ السقف بشكل أوتوماتيكي بالكامل خلال 18 ثانية، ومن ثم رفعه خلال 21 ثانية، حتى أثناء القيادة بسرعات تصل إلى 30 ميلاً في الساعة. وعند إغلاقه، يوفر السقف مستويات عالية من النقاء مع طبقة عزل صوتي تضمن أعلى مستويات الراحة الداخلية كما هو الحال في موديلات إيڤوك ذات الخمسة أبواب. وبالإضافة إلى ذلك، لا تؤثر وضعية السقف على سعة الأمتعة، حيث يضفي الصندوق الخلفي بسعة 251 لتر كفاءة عملية لا مثيل لها على الإطلاق في السيارات القابلة للكشف.

وتم تزويد المقصورة رفيعة المستوى بشاشة عالية الدقة تعمل باللمس مقاس 10.2 بوصة مع الجيل الجديد من نظام المعلومات والترفيه من جاكوار لاند روڤر InControl™ Touch Pro، والذي ظهر لأول مرة في سيارة لاند روڤر. وللارتقاء بمعايير أنظمة الاتصال لدى العلامة التجارية، يوفر نظام المعلومات والترفيه عالية الاستجابة وفائق السرعة InControl™ Touch Pro قدرات اتصال سلسة مع الهواتف الذكية.

ولم تغفل الشركة تعزيز مزايا السلامة، حيث أطلقت جهاز الحماية في حالة الانقلاب يتضمن قضبان قابلة للنشر مخفية في هيكل السيارة الخلفي. ويقوم النظام بنشر قضيبين من الألومنيوم خلال 90 جزءاً من الثانية في حالات انقلاب السيارة غير المتوقعة لخلق مساحة احتياطية لانقاذ االركاب.

وتتوفر التشكيلة الكاملة من محركات لاندروڤر رباعية الأسطوانات التي تعمل بالبنزين والديزل وتمتاز بوزنها الخفيف بفضل صنعها من الألمنيوم بالكامل، مع محرك البنزين الجبار Si4 بقوة 240 حصاناً لتقديم مستويات متميزة من الأداء والنقاء.

وتستند سيارة رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف على قدرات لاند روڤر عالمية المستوى على جميع التضاريس، وذلك باستخدام نفس التقنيات المتطورة المستخدمة في سيارات إيڤوك ذات الخمسة أبواب ونماذجها الكوبيه. ويتوفر أيضاً خيار خاص من أنظمة الدفع الرباعي مع نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي بتسع سرعات من لاند روڤر، ونظام الاستجابة للتضاريس®، ونظام استشعار الخوض في المياه*، ونظام مراقبة التقدم على جميع التضاريس، لضمان أن تكون رينج روڤر إيڤوك القابلة للكشف سيارة مثالية لجميع المواسم.

وسيتم إنتاج سيارة رينج روڤر إيڤوك الجديدة القابلة للكشف في مصنع هيلوود التابع لشركة لاند روڤر في المملكة المتحدة، وذلك إلى جانب موديلي الأبواب الخمسة والكوبيه، وسيتم طرحها للبيع اعتباراً من ربيع 2016 في أكثر من 170 سوقاً حول العالم.

أودي النابوده للسيارات تعرض ساعة مصممة خصيصاً لمناسبة اليوم الوطني

بمناسبة العيد الوطني لدولة الإمارات، والذي يصادف 2 ديسمبر، أعلنت أودي النابوده للسيارات عن تقديمها نسخة حصرية ومحدودة من 88 ساعة قامت بتصميمها خصيصا احتفالا بالذكرى 44 لروح الاتحاد.

 وتحمل الساعات الحصرية علامات أودي و’أتش دبي‘ وهي مصممة من الفولاذ المقاوم للصدأ والمصقول بعناية فائقة، كما أنها مزودة بحزام يحمل خطوطاً رفيعة بألوان علم الإمارات – الأحمر والأسود والأبيض والأخضر. أما واجهة الساعة فتحظى بتصميم بسيط وأنيق تبرز فيه الخطوط الرفيعة لألوان العلم الإماراتي يتوسطها الرقم 44 الذي يرمز لسنة تأسيس الاتحاد.

 وبالإضافة للواجهة الفضية الأنيقة، تم تلوين عقارب الساعة بالألوان الأحمر والأسود والفضي لتضفي جمالية خاصة، في حين تم تزيين الواجهة الخلفية بعبارة ’الذكرى  44 للاتحاد‘ والتي تعلو رسماً لسيارة أودي الأسطورية الخاصة، أوتو يونيون دي-تايب، والمصممة على شكل ثلاثي الأبعاد.

 وتتوفر الساعة الآن في جميع صالات عرض أودي في دبي والإمارات الشمالية بسعر 2,900 درهم إماراتي وتأتي مع ضمان عشر سنوات.

 و صرح علي النابوده، المدير العام لعلامة أودي لدى النابوده للسيارات، قائلا: ”اليوم الوطني لدولة الإمارات   يعكس ماضينا ونحتفل فيه بالإنجازات العظيمة التي حققها قاداتنا منذ تأسيس الاتحاد عام 1971. هذه الساعة تمثل العزة والفخر الذي يشعر به كل إماراتي وشخصياً تذكرني بالجهود التي بذلها أباؤنا المؤسسون في توحيد الدولة ووضع الركائز الأساسية لمستقبل أفضل نعيشه ونفخر به“.

خمس تقنيات فريدة تعزز الكفاءة والراحة في سيارة "لاند روڤر ديسكڤري سبورت"

نجحت سيارات لاند روڤر "ديسكڤري سبورت"، المتوفرة في 170 سوقاً حول العالم حالياً، في جذب 40.000 عميل من مختلف أنحاء العالم بفضل دمجها بشكل رائع بين التصميم العصري، والمرونة الفائقة، والهندسة المتطوّرة.

وتمّ توظيف أحدث التقنيات المتطوّرة في كافة أنحاء السيارة، ويتضمن ذلك مجموعة من الوظائف الفريدة من خلال شبكة أجهزة استشعار تقيس كافّة التفاصيل بدءاً من جودة الهواء في المقصورة، وحدّة أشعة الشمس، وصولاً إلى الغشاوة والمطر على الزجاج الأمامي، كل ذلك دون أيّ تدخُّل من السائق.

نظام استشعار أشعة الشمس

تتميّز سيارة "ديسكڤري سبورت" بنظام استشعار أشعة الشمس على لوحة القيادة، والذي يقيس حدّة أشعة الشمس كلّ 200 جزء من الثانية، ويقوم بتعديل مستوى تكييف الهواء أوتوماتيكياً لتخفيف تأثير أشعة الشمس التي تدخل عبر الزجاج الأمامي.

وعند الانتقال من منطقة مظلّلة إلى مشمسة أثناء القيادة، يرفع النظام درجة التكييف بشكل تدريجي، مع الأخذ بعين الاعتبار زاوية أشعة الشمس للحدّ من تأثيرها على حرارة المقصورة. ويقوم النظام بقياس الرطوبة داخل المقصورة أيضاً ويعدّل التكييف بشكل مثالي للوصول إلى درجة الحرارة المبرمجة مسبقاً.

وتتميز مقاعد (5+2) المرنة في سيارة "ديسكڤري سبورت" بفتحات تهوية على مستوى الوجه في صف المقاعد الثاني لتحقيق أقصى أداء ممكن لنظام التحكم بالمناخ. وتمتاز وحدة التكييف المساعدة في صف المقاعد الثالث بفتحات تهوية على مستوى الوجه أيضاً، لتحقيق الأداء الأمثل في المناخات الحارة.

نظام الاستشعار المحيطي 

تم تزويد سيارة ديسكڤري سبورت بنظام التحكم الثنائي بالمناخ مع نظام استشعار جودة الهواء، الذي يضبط مستويات الرطوبة والضباب الدخاني. وفي حال اكتشاف أي تلوُّث، يعمل النظام أوتوماتيكياً على وضعية إعادة تدوير الهواء. وتعمل الماسحات الحساسة للمطر أوتوماتيكياً وفقاً للظروف، بينما يكشف نظام الاستشعار المثبّت على الزجاج الأمامي عن الغشاوة ويزيلها أوتوماتيكياً لتوضيح الرؤية.

وفي حال القيادة عبر المياه، يقوم نظام الاستشعار بالموجات فوق الصوتية والمركّب في الجزء السفلي من مرايا الأبواب بقياس المسافة من المرايا حتى سطح الماء. وتقدّر وحدة "نظام استشعار الخوض في المياه" عمق المياه، آخذه بالحسبان أيّ ميلان من الأمام أو من الخلف للمركبة قبل عرض درجة عمق المياه على شاشة اللمس التي تطلق إشارة تحذير صوتية لتنبيه السائق بأنَّ المركبة وصلت إلى أقصى درجة خوض.

*يتوفّر "نظام استشعار الخوض في المياه" في بعض الأسواق فقط، ويرجى مراجعة الوكيل المحلي للحصول على هذا الخيار.

كاميرا  بعدستين

تقوم كاميرا  بعدستين متطورة ومثبتة على المرآة الخلفية بمسح الطريق أمام السائق وإظهار المركبات والعوائق المحتملة. وتغطّي كاميرا التصوير ثلاثي الأبعاد 3D حقل رؤية أفقي بـ 50 درجة، وتمتدُّ لما يصل إلى 50 متراً.

النظام المساعد للإضاءة المرتفعة

تقوم الكاميرا  ذات العدستين برفع وخفض مستوى الإضاءة أوتوماتيكياً عند الكشف عن المركبات القادمة، وذلك لتجنّب إزعاج مستخدمي الطريق الآخرين بالأشعة المرتفعة. ويتميّز النظام المساعد للإضاءة المرتفعة بتخفيض الإضاءة للمصابيح الأمامية خلال 500 جزءاً من الثانية، أي أسرع بكثير من التعديل التقليدي من قبل السائق.

وعلى نحو مماثل، يستخدم نظام التعتيم الأوتوماتيكي الخلفي جهازي استشعار ويقوم بالتعديل مباشرة للحفاظ على السطوع الأمثل وضمان عدم إزعاج أي سائق سيارة أخرى. ويقيس نظام الاستشعار الأمامي الأول على مرآة الرؤية الخلفية كمية الضوء المتوفّرة للسائق، بينما يمسح نظام الاستشعار الخلفي الثاني ما يصل الى 1000 متر وراء السيارة، ويرصد أضواء السيارات القادمة.

وعلى سبيل المثال، يقوم جهاز الاستشعار الأمامي على الطرق الريفية المظلمة بالكشف عن مستويات الإضاءة المنخفضة المحيطة، كما يمكن أن يقوم بتقييم حالة السائق في حال تأثر رؤيته بسبب الأضواء المتوهجة. وإذا كشف نظام الاستشعار عن سيارة في الخلف بأضواء ساطعة، تقوم المرآة بالتعتيم تلقائياً. أمّا إذا كان السائق في مدينة ذات إضاءة جيدة، يتم تخفيف كمية الإضاءة بمقدار ضئيل.

لقب الوصيف لسائقي أودي في بطولة العالم للتحمل

قدمت أودي أداءً قوياً في الجولة النهائية من بطولة سباق التحمل الدولي FIA WEC، ولكن لم يكن ذلك الأداء كافياً لتحقيق لقب البطولة. وحقق فريق مارسيل فاسلر/أندريه لوترر/بينوا تريلور (سويسرا/ألمانيا/فرنسا) المركز الثاني في البطولة للمرة الثالثة على التوالي وذلك بفارق خمس نقاط حرمتهم من احراز اللقب الثاني بعد موسم العام 2012.

 في واحدة من أكثر سباقات WEC حماسةً هذا الموسم، سيطر سائقو العلامة ذات الحلقات الأربع على مجريات السباق منذ بدايته، حيث تمركز سائق المركبة رقم "8" أوديe-tron quattro  R18  لوكاس دي جراسي (البرازيل) في المقدمة أمام سيارة أودي رقم "7" في المركز الثاني، وكانوا مصممين على تحقيق اللقب في حين أن منافسيهم من فريق بورشه تراجعوا في الترتيب. ولكن عند خسارة سائق السيارة رقم "8" دوفال ثمانية أشواط بسبب عطل فني في قرص الفرامل، تغيرت مجريات السباق. وخاض فريق فاسلر/لوترر/تريلور تحديا قوياً حتى النهاية، مع تحقيق المركز الثاني في حين حقق فريق تيمو برنهارد/برندون هارتلي/ مارك ويبر المركز الخامس الذي كان كفيلاً لضمان اللقب لبورشه. وحقق فريق لوكاس دي جراسي/لوك دوفال/أوليفير جارفيس المركز السادس.

 وقال ديتر غاس، نائب رئيس أودي لرياضة السباقات تعليقاً على السباق: "نقدم خالص التهاني لفريق بورشه على الانتصار ولفريق السائقين الثلاثي على فوزهم باللقب. قدمنا لعشاقنا موسماً قوياً  في رياضة سباق التحمل والذي تصدره فريق أودي حتى الجولة الخامسة، وخاض نزالاً على لقب البطولة حتى أخر شوط في السباق النهائي. أداء فريقنا هذا الموسم كان مثيراً للإعجاب ولكن لسوء الحظ، لم يكن ذلك كافياً لتحقيق اللقب."

ومع ذلك، يبقى سجل أودي ايجابياً، فبعد سنوات سباق التحمل الدولية  الأربع، مازالت العلامة ذات الحلقات الأربعة أنجح المُصنعين في البطولة، حيث فازت أودي  R18 بـ15 سباقاً من أصل 32 التي تعتبر النتيجة الأفضل في فئة LMP1. وبالإضافة الى ذلك، فازت أودي في اثنان من أصل أربعة ألقاب في فئة السائقين منذ العام 2012، واثنان من أصل أربعة ألقاب في فئة المصنعين. ويحمل فريق السائقين الثلاثي مارسيل فاسلر/أندريه لوترر/بينوا تريلور أرقاماً قياسية أيضاً، حيث بالإضافة الى فوزهم ببطولة العالم، حقق الفريق عشرة انتصارات بالمركز الأول الى تاريخ اليوم، ما يعني فوزهم بحوالي 31.3 بالمئة من السباقات، أكثر من أي فريق اخر. في موسم 2015، حقق الفريق مركزاً على المنصة في كل السباقات في رقم قياسي لم يتم تحقيقه من أي الفرق الأخرى.

 وعلق كريس رينكه، رئيس فئة LMP في أودي سبورت قائلاً: "نحن ندين بالعرفان لجميع طاقم الفريق. أودي سبورت، السائقين وجميع الطاقم على العمل الجيد في تمثيل ألوان أودي وعدم استسلامهم وتسجيلهم النتائج القوية دوماً. العمل الصعب هذا الموسم حقق النتائج، مع اننا تخلفنا عن الفوز بعدة نقاط. أودي كانت قوية حتى نهاية الموسم للسنة الرابعة على التوالي. نبارك فريق بورشه على تحقيق اللقب."

 نتائج السباق

1 دوماس / ياني / ليب (بورشه) – 199 شوط

2 فاسلر / لوترر / تريلور (أودي R18 e-tron quattro)  - +فارق 1.25.310 دقيقية

3 كونواي / سارازين / ورز (تويوتا) – 3 أشواط

4 بيومي / ديفيدسون / ناكاجيما (تويوتا) – 3 أشواط

5 برنارد / هارتلي / ويبر (بورشه) -  9 أشواط

6 دي جراسي / دوفال / جارفيز (أودي R18 e-tron quattro ) – 11 شوط

7 بيرد / كانال / روسينوف (ليغر-نيسان) –16 شوطاً

8 برادلي/هوسن/تاندي (أوريكا-نيسان)– 16 شوطاً

9 ديراني/جونزاليس/ياكامان (ليغر-نيسان) – 17 شوطاً

10 شاتين / ديلمان / بانسياتيسي (ألباين-نيسان)- 17 شوطاً

بيجو تشارك في معرض دبي الدولي للسيارات

كشفت "بيجو" خلال فعاليات "معرض دبي الدولي للسيارات" بوجود فيليب جان لافوند المدير التنفيذي لمجموعة "بي إس آي" (PSA) في الشرق الأوسط وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى النقـاب عن "بيجو 308 GTi" من "بيجو سبورت" للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وتعرضها جنباً إلى جنب مع كل من "208" الجديدة و"308" و"508" والكروس أوفر "2008" و"3008" اللتين تحظيان بالمزيد من الأصول المتميزة عبر مواصلتهما التوسع في أسواق الشرق الأوسط.   

308 GTi  من "بيجو سبورت": هاتشباك متّقدة

منذ "إطـلاق 205 GTi" الأسـطورية تمكّنت "بيجو" من بيـع نمـاذجها الرياضية لأكثر مـن 800 ألف عميل أظهروا رضـاهم التـام عنـها: 405 Mi16، 309 GTi، 306 S16 ... والآن "بيجو 308 GTi" من "بيجو سبورت" هي رمز للعلامة التجارية الدينامية والراقية.

وتحمل "بيجو 308 Gti"  الجديدة من "بيجو سبورت" اسم الفريق المسؤول عن تطويرها.

وتختزن تلك السيارة في أحشائها محرك 1.6L THP S&S الذي يأتي مع 200 كيلو واط (270 حصاناً). وينتج محرك Euro6 Stop&Start فقط 139 جراماً من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون (CO2) في الكيلومتر الواحد (6.0 ليتر/100 كليومتر). وسجلت 308 GTi رقماً قياسياً جديداً لنسبة القوة إلى الوزن في فئتها، فقط عند 4.46 كيلوجرام في وحدة القوة الحصانية، وتتسارع من صفر إلى 100 كيلومتر في الساعة في غضون 6.0 ثانية، لتجتاز 1000 متر منذ نقطة الإنطلاق خلال 25.3 ثانية.

قوة تصميم "GTi"

تتميز "بيجو 308" بشكلها الواضح والأنيق، في حين أن "بيجو 308 GTi" تؤكد النمط المفعم بالبساطة ولكنها مؤثرة وفعّالة. فالأحمر ألتيميت (Ultimate Red) والأسود النيرا اللؤلؤي (Perla Nera Black) المزدوجان يبدوان وكأنهما قد فصلا عن بعضهما بمشرط جرّاح، وهذا هو التناقض الرائع بين الإثنين. ويطلق عليها اسم "كوبيه فرانش" (Coupe Franche)، لأن هذا المزيج من الألوان يجسد باقتدار طبيعة "308 GTi" الجديدة من "بيجو سبورت": بكلمة واحدة .. إنها ثاقبة.

أما التصميم الداخلي فهو يتناغم كلياً مع الشكل الخارجي للسيارة، إنه رياضي من دون أي مواربة، فهي مزودة بمقاعد فردية (bucket) من "بيجو سبورت" المنجّدة بالجلد والكانتارا.

وتوفر عجلة القيادة المدمجة (351 x 329 mm) قبضة طبيعية ودقة لا تشوبها شائبة.

كما أنها تترك مجالاً واسعاً لكي تبقى لوحة العرض عالية وهو ما يسهل قراءة لوحة أجهزة القياس مع خلفياتها المضلّعة مع رسالة ترحيب من "GTi" في الوسط.

وتشكل الشاشة التي تعمل باللمس جزءاً سلساً من أجهزة القياس مع شعارها "ريدلاين" (Redline)، إضافة إلى لمسة نهائية بأسلوب "PEUGEOT i-Cockpit®" المميز. ويعزز الإحساس الطبيعي بسهولة استخدام قمرة القيادة الشعور بالأمان، والقيادة الغريزية – البالغة الأهمية بالنسبة لسيارة تحمل في أحشائها هذه المواصفات. وهذا النوع من تجربة القيادة.. وحدها "بيجو سبورت" يمكن أن توفره.

واعتماداً على خبرتها في المنافسة التي لا تُضاهى، فإن "بيجو سبورت" باتت تشكل قسماً مخصصاً يعنى حصراً بتطوير معظم موديلات العلامة التجارية التي تتميز بأدائها العالي. 

وطورت "بيجو سبورت" سيارة "308 Gti" الجديدة بالاعتماد على مواصفات واضحة المعالم: مدمجة، آمنة، سيارة ثاقبة مع جاذبية رياضية إلى أقصى الحدود في متعة القيادة. المعايير نفسها تتغلغل في كل جانب من جوانب السياراة: تشغيل الأجهزة، المحرك، نظام المكابح والإلكترونيات.

وللاستفادة الكاملة من إمكانات الهيكل، وضعت "بيجو 308 GTi" محرك "1.6L 270 S&S" تحت غطاء محرك السيارة. وتصدر محطة توليد الكهرباء ذات الأربع أسطوانات 169 قوة حصانية لكل ليتر وهي الأعلى من نوعها في فئتها. ولكن مع تقنية "Stop&Start" ومجموعة من الخبرات الهندسية، فإن انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون هي فقط 139 جرام في الكيلومتر الواحد، أو 6.0 ليتر لكل 100 كيلومتر، وهو رقم قياسي لهذه الفئة.

هيكل القيادة المعدل، وقوة المحرك، صوت العادم، PEUGEOT i-Cockpit®، Driver Sport Pack والمقاعد الفردية .. كل ذلك يفضي إلى النجاح الكبير. كما أن كل المميزات تجتمع لكي تظهر الطابع التطويري الجوهري لـ"بيجو سبورت". وأسلوب "GTi" من "بيجو سبورت" متوفر أيضاً في موديلات أخرى من المجموعة.

إن محرك "THP" الذي تم تركيبه في "بيجو 308 GTi" من قبل "بيجو سبورت" والحائز 8 مرات على لقب "محرك العام"، هو الأكثر قوة في نسخته، وهو متاح في موديلات أخرى في المجموعة الحالية مثل "308" الجديدة و"508" الجديدة و"3008" كروس أوفر.

وتلبية للطلب على السيارات ذات الطابع الرياضي في المنطقة، فإن نسخ "GT Line" تختصر الروح الرياضية للنمط الخارجي للسيارة والتجهيزات بالإضافة إلى شكلها الداخلي.

كما أن هذا النهج الحصري الذي انطلق مع "بيجو 308" و"508" قد تعزز مع إطلاق "بيجو 208 GT Line". فهناك 3 نسخ تستحق الاستكشاف من "GT Line" تنتصب على منصة العرض.  

بيجو 308 الجديدة: تصميم راقٍ وقمرة قيادة مبتكرة من وحي الأحاسيس الداخلية غير المسبوقة

عمل مصممو ومهندسو "بيجو" على وضع تصاميم هاتشباك جريئة ومستنبطة وعصرية مع تصميم زكي ومصقول. ومـع التصميم الداخلي الراقي مقروناً بالأدوات المبتكرة وأنطمة التحكـم،  فإن  "بيجو i-Cockpit" الجديد توفر إحساساً جديداً.

ونظراً لمستوى جودتها العالي، ونتيجة لمواصفاتها الطموحة للغاية، فإن الهدف هو وضع السيارة في مصاف يرقى إلى أفضل المستويات تجسيداً لعزيز موقع الماركة في المجموعة.   

إن "بيجو 308" هي سيارة ناجحة للعلامة التجارية مع مبيعات تجاوزت بالفعل عتبة 500 ألف وحدة منذ إطلاقها. وقد تمكنت أن تحصد أكثر من 24 لقباً في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك جائزة "سيارة العام 2014".

بيجو 208 الجديدة!:

ومع تاريخ طويل حافل بأكثر من سلسلة والخبرة العريقة التي اكتسبتها على مر السنين، فإن الجيل الأول من "بيجو 208" سوف يصل إنتاجه إلى حوالي مليون مركبة.

بعد مرور 3 سنوات على إطلاقها، حصلت "بيجو 208" – الموديل الأكثر مبيعاً للعلامة التجارية – على شكل جديد. لم يتم إهمال أي جانب خلال ابتكار هذا الجيل الجديد من السيارة. فإن شكلها الصارم والرياضي قد تم تعزيزه بمصابيح "ليد" ثلاثية الأبعاد كتجهيز قياسي، بألوان أصلية مثل "أوراينج باور" المتألق.

"بيجو 208" الجديدة تسطّر براهين جديدة: التصميم الجديد ممزوج بجاذبيتها وطابعها الشخصي، وهو النطاق الذي يجمع مجموعة أوسع من الألوان والشخصية الفريدة والنسخ التي تتمتع بجودة عالية وتقنيات أكبر للراحة والسلامة ومحركات حديثة توفر كل من الاقتصاد في الوقود والأداء القوي.

508 الجديدة و301: مجموعة سيدان متجددة

استفادت "بيجو 508" التي أطلقت مؤخراً في الشرق الأوسط من تغييرات كبيرة في تصميمها، في المحتوى وفي المحركات الجديدة. ونتيجة لذلك، فإن هذه السيارة السياحية تعكس التقدم الحقيقي الذي أحرزته العلامة التجارية في السوق أكثر من أي وقت مضى.

ويحمل الجديد من بيجو صبغة جديدة ترمز إلى موديلات العلامة التجارية المستقبلية، وقد تم تزويدها بمعدات جديدة مثل الشاشة اللمسية والكاميرا العاكسة وحساسات "النقطة العمياء".

وتجسد "بيجو 301" في "معرض دبي الدولي للسيارات" أحدث معايير تصاميم العلامة التجارية وتكشف عن شخصيتها من خلال شكلها الذي يعكس القوة الكامنة في صقلها ومتانتها.

وفي الواقع، فإن مفهوم السيارة التي تسعى للوصول إلى هذا الهدف منذ البداية من خلال تطبيق معايير بيجو للجودة.

بيجو بارتنير وبارتنير تيبيي: المتانة والتكنولويا .. بنيتا للتشويق

يستفيد كل من "بيجو بارتنبر" و"بارتنير تيبيي" من التغييرات في الشكل والتقنية. ويتضمن التصميم الحاد للمقدمة شبكة تهوية أمامية جديدة شبيهة بموديلات العلامة التجارية الأخرى. إنه تناغم تام مع مرور الوقت، ولا نزال نتذكر الأسباب الأساسية لنجاحها: الموثوقية والمرونة والنمطية التي لا مثيل لها، جنباُ إلى جنب مع قدرة التحميل القياسية والمقصورة المريحة.

التصميم الجديد والمحركات والتجهيزات من أحدث جيل تعزز جاذبيتها التي سبق أن حققت بالفعل علامة فارقة في الفئة الخاصة بكل منها. وقد أدى ذلك إلى استقطاب الكفاءة والحداثة التي يتطلع إليهما العملاء.

"بيجو بوكسر" الجديدة: خصائص جديدة في خدمة الأعمال

وباعتبارها لاعباً رئيسياً في سوق السيارات التجارية في أوروبا مع مجموعة كاملة كلياً، فإن بيجو تواصل مسيرة تجديد مجموعة موديلاتها مع "بيجو بوكسر" الجديدة.

واثبتت "بيجو بوكسر" متانتها وقدرتها على التحمل بعد اختبارها لمسافة تفوق 4 ملايين كيلومتر (أكثر من مليوني ميل) في ظروف قاسية، وأيضاً من خلال تصميمها الثابت الحديث. 

إن انخفاض التكلفة التشغيلية بما في ذلك أرقام الاسهلاك الأقل للوقود في السوق، يؤكد راحة البال في الاستخدام.

المجموعة الواسعة من البنيات والقدرات المحلية – تساوي الأفضل في الفئة، مقرونة مع التجهيزات الحديثة المصممة للأعمال تجعل الحياة اليومية والقيادة أمراً بسيطاً على متن "بيجو بوكسر". أكثر بكثير من مجرد وسائل نقل، فإن "بيجو بوكسر" الجديدة هي جزء أساس من كفاءة العمل.

الفطيم للسيارات تطرح الموقع الإلكتروني الجديد لـ تويوتا

أطلقت الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لسيارات تويوتا بدولة الإمارات العربية المتحدة، موقعاً إلكترونياً جديداً يوفر للعملاء تجربة رقمية حديثة يمكن  تصفحها من خلال أجهزة عديدة بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر المكتبية والأجهزة اللوحية والهواتف النقالة.

يوفر الموقع الإلكتروني Toyota.ae تجربة عملية محسّنة للعملاء الراغبين بالحصول على معلومات حول شراء سيارة تويوتا جديدة، وخدمات ما بعد البيع عالمية المستوى التي تقدمها الفطيم للسيارات، بالإضافة إلى توفير قائمة  كاملة بالسيارات المستعملة. كما سيكون بمقدور العملاء حجز موعد تجربة قيادة والاستفسار عن جميع المركبات مباشرة على نحو ملائم باستخدام أجهزة مختلفة.

ويعتبر القسم الخاص بقائمة السيارات المستعملة ، الخاصية الأحدث بين علامات السيارات في المنطقة، بما يضمن محافظة الفطيم للسيارات على مكانتها الرائدة في صدارة التكامل الرقمي وخدمات العملاء من دون منازع. 

وقال لين هانت، رئيس قسم السيارات في الفطيم: "يشكل  تطوير أسلوب إدارة العمليات من خلال شبكة الإنترنت في قسم السيارات أحد أهدافنا الاستراتيجة، حيث نسعى إلى تحقيق الاستفادة القصوى من الثورة الرقمية الحالية لتلبية احتياجات قاعدة عملائنا في جميع أنحاء المنطقة. ويعتبر موقع Toyota.ae الجديد، الخطوة الأولى التي تحمل تقنية حديثة ومتطورة وابتكاراً رقمياً رائداً. ومع تسارع وتيرة التطور التكنولوجي وطرح أجهزة جديدة وما ينتج  عن ذلك من تزايد احتياجات العملاء، أصبح من الضروري المضي قدماً وتطوير عملياتنا بما يواكب متطلبات القطاع".

ويوفر الموقع الإلكتروني الجديد تجربة  مبسّطة للعملاء، يتيح لهم العثور على المعلومات التي يحتاجونها بشكل أسرع وأكثر سهولة.  كذلك يزود الموقع الإلكتروني الجديد وصولاً سهلاً لمنشورات الشركة، ، وأفلام فيديو تعرض الخدمات والعروض الرائدة المقدمة من الفطيم للسيارات.

وأشار باتريك فورنيول، مدير تسويق تويوتا في الفطيم للسيارات: "في ظل البيئة الرقمية الموجهة في الوقت الحاضر يمضي المستهلكون المزيد من الوقت على شبكة الإنترنت للبحث عن السيارات قبل اتخاذهم قراراً بالشراء. ويهدف الموقع الإلكتروني الجديد لـ تويوتا إلى توفير تصميم عملي يشتمل على معلومات شاملة. كما قمنا كذلك بتطوير هذا الموقع إلكتروني مع التركيز على إمكانية وصول محسّنة للمستخدمين والذي تم تحقيقه من خلال تصميم تفاعلي، بما يضمن الدخول للموقع من خلال أجهزة الكمبيوتر والهواتف النقالة والأجهزة اللوحية دون الحد من فعاليته، مع المزيد من الخطط في الشهور المقبلة لتوسيع نطاق ريادتنا. وتقدم المنصة الجديدة تصميماً مبتكراً فائق التطور ومرونة استثنائية تتيج لنا التكيف مع الثورة الرقمية الحالية والقدرة على التنبؤ بالفرص المستقبلية في قطاع التجزئة الرقمية".

رئيس تصميم BMW كريم حبيب يكشف عن سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً في معرض دبي الدوليّ للسيارات

رحّبت مجموعة BMW الشرق الأوسط والمركز الميكانيكي للخليج، الوكيل والموزع المعتمد لمجموعة BMW في دبي والشارقة والإمارات الشمالية، برئيس التصميم لدى BMW، كريم حبيب، وذلك للكشف عن سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً في اليوم الأول من معرض دبي الدوليّ للسيارات 2015 المقام حالياً في مركز التجارة العالميّ في دبي. وأتى حضور حبيب تأكيداً على أهميّة سوق الشرق الأوسط بالنسبة إلى مجموعة  BMWعالمياً وعلى التصميم الإبداعيّ الذي تحلّت به كافة الطرازات المعروضة في منصة BMW هذا العام.

 وتسلطّت الأضواء في المعرض على سيارة الفئة السابعة الجديدة كلياً إذ إنّها تتميّز بتصميم مبتكر ومترف وبخصائص تكنولوجيّة داخل المقصورة وخارجها. وكان وكلاء مجموعة BMW الشرق الأوسط قد باشروا بتسليم الجيل السادس من طراز BMW الرائد لعملائهم المتميزين في 24 أكتوبر بعد أن جرى الكشف عنه للمرة الأولى عالمياً في معرض فرانكفورت للسيارات هذا العام.

 جهّزت سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً بعدد من الخصائص المبتكرة تشمل ميزة Touch Command وهو جهاز لوحيّ يعمل باللمس قياس 7 بوصة ويتيح لركّاب المقعد الخلفيّ اختبار تجربة جديدة كلياً تمكّنهم من التحكّم بعدد من وظائف الراحة والترفيه. كذلك، تتيح ميزة Gesture Control للسائق والركّاب تعديل مستوى الصوت أو الإجابة على الهاتف بحركة يد بسيطة. ويعتبر السقف الزجاجي البانورامي "سكاي لاونج" Sky Lounge من الملامح الملفتة لسيّارة BMW الفئة السابعة الجديدة، حيث يسمح للسائق والركاب إمكانية التمتّع بمشاهدة السماء الزرقاء أو سماء الليل المرصّعة بالنجوم. كذلك، زودت السيارة بأضواء ترحيبية للباب مع Light Carpet.

 تتوافر السيارة بثلاث حزمات مترفة تجمع بين أعلى مستويات الراحة والرشاقة والأناقة وهي Pure Excellence وM Sport وIndividual Design. أما نسخة Solitaire الفريدة التصميم فقد كان لها حضوراً حصرياً في قسم BMW من معرض دبي الدولي للسيارات وأعجب فيها الإعلام والضيوف خلال المؤتمر الصحافيّ الذي نظّم في اليوم الأول من المعرض. فضلاً عن ذلك، تعتبر هذه النسخة، سيارة الفئة 7 الأغلى ثمناً على الإطلاق وقد صُنعت خصيصاً للشرق الأوسط مع عناصر تصميميّة مترفة بدءاً من كسوات الجلد الأسود ووصولاً إلى التطعيم بالألماس عيار قيراط واحد.

 يعدّ كريم حبيب رائداً في تصميم السيارات، فهو مسؤول عن التصميم الداخلي والخارجي لسيارات BMW كلها التي سيشاهدها الضيوف في المعرض. ولد حبيب في بيروت ثم نشأ في كندا ولطالما ميّزه شغفه بالسيارات ما أوجد لديه رغبة في تصميم السيارات ورسمها منذ نعومة أظافره. تعود بداياته في العمل لدى مجموعة BMW لأكثر من عقد ونصف، فقد انتقل من كونه مصمماً داخلياً وخارجياً إلى كونه قائد فريق التصميم المتقدّم ورئيس التصميم الخارجيّ، قبل أن يتولّى منصبه الحالي عام 2012. ابتكر حبيب خلال مرحلة تصميم سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً "الشعر التكنولوجي" وهو عبارة عن تفاعل مثاليّ بين التكنولوجيا المتقدّمة وترجمتها إلى تصميم محدّد.

 تعليقاً على إطلاق سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً قال السيد حبيب: "تلخّص هذه السيارة مفهومنا الخاص عن الترف المعاصر. فنحن نراعي الابتكار الفنيّ والدقة العالية في التفاصيل كلها كعناصر أساسية عند تصميم سيارة جديدة، وهذا بالضبط ما تمثله سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة كلياً. وأعنبر تقديم السيارة هنا في معرض دبي للسيارات تجربة رائعة فعلاً بما أنّ الشرق الأوسط هو ثالث أكبر سوق عالميّة لطرازنا الرائد".

 ومن بين الطرازات الـ17 الأخرى التي عرضتها BMW، تميّزت سيارة = BMW X1 الجديدة محطّة. فالجيل الثاني من طراز X1 الناجح يعتلي منصّة العرض بتصميم فريد تشتهر به كافة BMW X. وتوفّر المقصورة الداخليّة في سيارة BMW X1 الجديدة مساحة أكبر بكثير للركّاب والأمتعة فضلاً عن إحساس ممتاز بالتطوّر والسلاسة الوظيفيّة الراسخة في الهندسة المتينة.

 يذكر أن معرض دبي الدولي للسيارات ينظّم من 10 إلى 14 نوفمبر في مركز التجارة العالمي في دبي. يقام المعرض كلّ عامين وهو أكبر معارض السيارات وأكثرها شعبيّة في الشرق الأوسط إذ يستضيف أكثر من 500 شركة كل عام.